خبر سار: هذه الدودة تزيد من خصوبة النساء!

هذه الدودة تزيد من خصوبة النساء

هذه الدودة تزيد من خصوبة النساء

حلم الأمومة والإنجاب لدى الكثير من النساء

حلم الأمومة والإنجاب لدى الكثير من النساء

قد يحمل خبرنا اليوم الفرح لبعض النساء اللواتي يرغبنَ بشدة بالإنجاب، أو اللاتي يواجهنَ صعوبات في الحمل.
 
ففي دراسة نُشرت في مجلة Science مؤخراً، وجد الباحثون أن النساء المصابات بعدوى من الدودة المعرفة بإسم Ascaris Lumbricoides تتضاعف لديهنَ فرص الحمل أكثر من النساء اللواتي لا تتواجد هذه الدودة في أجسادهم.
 
وبالإجمال، فإن هؤلاء النساء "المحظوظات" بهذه العدوى، يكون لديهنَ طفلٌ أو أكثر، وقد راقب العلماء العلاقة المشتركة بين هذه العدوى والأوقات القليلة بين الولادات، كما قاموا بربط هذا الطفيلي مع حالات الحمل المبكر عند النساء.
 
وعلَق بروفسور آرون بلاكويل، واحدٌ من الباحثين من جامعة كاليفورنيا الذين عملوا على هذه الدراسة، بالقول أن النتائج والتحليلات التي وصلوا إليها قد تكون بسبب عمل عدوى هذه الدودة على تغيير الجهاز المناعي للنساء، وبالتالي يصبحنَ أكثر أو أقل تقبلاً للحمل.
 
ولحين تبيان مدى صحة هذه الأبحاث وفعالية ما توصلَ إليه الباحثون، سيمضي الباحثون والعلماء وقتاً ليس بقليل في التأكد من علاقة هذه الدودة بخصوبة المرأة، قبل البدء باستخدامها كعلاج لمشاكل الخصوبة.