معلمة امريكية تلغي الواجبات المنزلية وتصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي

معلمة امريكية تلغي الواجبات المنزلية وتصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي

معلمة امريكية تلغي الواجبات المنزلية وتصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي

قررت معلمة امريكية بمدرسة في ولاية تكساس الغاء الواجبات المنزلية التي يقوم بها الطلاب ، لتصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي عبر الانترنت. 

التفاصيل 

في التفاصيل ، وبحسب ما جاء به موقع "rt" ، اوضحت المعلمة "براندي يونغ" ذلك من خلال مذكرة قدمتها للاباء خلال اجتماع المدرسين مع الاهالي في مدرسة "غودلي الابتدائية" في تكساس ، والتي تضمنت قرار بمنع الواجبات المدرسية هذا العام.  

 التواصل مع الاسرة والابداع

كما افادت يونغ  انه " لا فائدة من عمل الواجبات المنزلية اذا تمت على حساب علاقة الطلاب بافراد اسرتهم ، لذا فهي ترى ان تناول وجبة العشاء مع الاسرة ، و اللعب في الخارج وامضاء بعض الوقت في المرح قبل الخلود الى النوم في وقت مبكر يصب في مصلحة الطالب وينعكس على مستوى تحصيله الدراسي ، فضلا عن تشجيعهم على الابتكار والابداع، وقد انتشر هذا القرار على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال قيام احد الامهات التي يتعلم طفلها في المدرسة بنشره حيث تلقى 70 الف متابع بمشاركة القرار.