تخصصات جديدة لسوق العمل السعودي من معهد رافلز للسيدات

هلا حلواني

هلا حلواني

معهد رافلز

معهد رافلز

تخصصات جديدة للفتيات في سوق العمل

تخصصات جديدة للفتيات في سوق العمل

حمل سوق العمل السعودي العديد من المتغيرات الايجابية لسوق عمل المراة، و خلق امامها مجالات و فرص جديدة و تحديات حقيقية، ما دفع بالسعوديات الى خوض هذه المجالات بكل قوة و تصميم،  بل و اثبتن جدارتهن و تفوقهن في كافة المجالات حتى في الجوانب التقنية  و المهنية منها، و لا شك ان ذلك دفع الجامعات و المعاهد الى وضع تلك التخصصات المهنية الهامة ضمن البرامج و التخصصات التي يتم منحها و تعليمها للفتيات، و من ذلك ان اضاف معهد رافلز التعليمي تخصصات جديدة للفتيات تتناسب و تلك المتغيرات الجديدة في سوق العمل السعودي.

تخصصات جديدة من معهد رافلز للسيدات

فتحت التخصصات الجديدة في مجالات عمل المراة داخل السوق السعودي، مجالات واسعة لدخول تصميم الاتصال المرئي و تصميم الازياء و تصميم المجوهرات، الى جانب اساسيات التصميم و التسويق و ادارة الازياء، للسعوديات اللاتي يبحثن عن فرص العمل الجديدة داخل السوق السعودي، و التي اصبحت من التخصصات المتاحة في معهد رافلز للسيدات.  

و حول ذلك اكدت هلا حلواني، مديرة معهد رافلز، الرياض،  انه و من خلال الدراسات المستمرة التي يعملون عليها في رافلز التعليمية، كان هناك حاجة الى ادخال تخصصات حديثة للمناهج و التخصصات التي نقدمها تلبية لسوق العمل، و هي تصميم الاتصال المرئي و تصميم الازياء بالاضافة الى تصميم المجوهرات، و الذي تجد فيها الفتاة فرص مختلفة و متعددة للعمل في القطاعين العام و الخاص، و التي يجب من خلالها ان تكون المتقدمة للوظيفة ذات كفاءة عالية و ملمة بشكل كامل بسوق العمل.

و اشارت حلواني الى ان ابرز مايقدمه المعهد من برامج التصميم هي احتياج ملح، و انهم يعملون على تلبية متطلبات السوق من خلال مناهج متخصصة عالمية تم اعدادها لموائمة سوق العمل و المستجدات، و التي يحتاجها صاحب العمل بالشكل العلمي و المهني المطلوب.

نوهت حلواني، الى ان قيم المعهد هي في اعداد المسار الذي يؤمن حياة مهنية ناجحة بمعايير عالمية، اضافة لمنحهم الخلفيات التعليمية التي تؤكد بدورها على التمكين و الابداع و الابتكار، و ريادة الاعمال ، و التوظيف، اضافة للتفوق المهني من خلال تطوير الموظفين في المهنة ، و الممارسة المهنية ضمن نطاق المسئولية الاجتماعية.