احذروا هذه المياه لا تعالج الامراض الجسدية او النفسيّة !

شعار الهيئة العامة للغذاء والدواء

شعار الهيئة العامة للغذاء والدواء

الهيئة العامة للغذاء و الدواء تحذر من مياه معبأة مجهولة المصدر

الهيئة العامة للغذاء و الدواء تحذر من مياه معبأة مجهولة المصدر

للاسف يقع الكثير من المستهلكين ضحايا للعديد من الاعلانات المضللة، خاصة تلك الاعلانات التي تتلمس حاجات البعض منهم الضرورية كالمعاناة من الامراض الجسدية او النفسية، و المحاطة احيانا بواقع اليم محاط بجدران من الياس و التمسك باي امل، حتى و ان كان هذا الامل ليس سوى اعلان مضلل او ادعاء كاذب، في ظل وجود الكثير من ضعاف النفوس الذين يستغلون هذه الحاجات اسوا استغلال.

وقد انتشرت اعلانات تشير الى وجود عبوات مياه قادرة على شفاء الامراض الجسدية و النفسية  والعقلية .. ما دعا بالهيئة العامة للغذاء و الدواء تحذير المستهلكين من هذه المياه !

تحذير الهيئة العامة للغذاء و الدواء 
ضمن الجهود التي تبذلها الهيئة العامة للغذاء و الدواء من منطلق دورها الرقابي لرصد كل ما يتعلق بسلامة المنتجات التي تدخل ضمن المهام المنوطة بها، نصحت الهيئة المستهلكين بعدم شراء المياه المعبأة التي يدعي بائعوها انها علاج لبعض الامراض الجسدية و النفسية، و اصدرت بيانا رسميا يحذر من هذه المياه. 

اشارت الهيئة في بيانها بان هذه المياه المجهولة المصدر و التي تباع في محلات عطارة او طرقات او قرب مساجد او عبر شبكات التواصل الاجتماعي، و يروج لبعضها على انها مياه زمزم، كما يروج لبعضها الاخر عبر ادعاءات طبية مضللة، تزعم انها تساعد في الشفاء من بعض الامراض النفسية و العقلية و الجسدية،  ليست الا مياه عادية مجهولة المصدر، و ظروف تعبئتها غير معروفة، و بينت الهيئة ان هذه المياه تعبأ في عبوات لا يعرف مصدرها، و في اماكن غير مرخصة تفتقد للاشتراطات الصحية، ما قد يؤدي لتلوثها، و بالتالي قد تشكل خطراً على صحة المستهلك.

و لفتت الهيئة الى انه يصعب عليها تتبع مصدرها لكونها تصنع و تباع بطريقة غير نظامية، لافتة الى انها قد خاطبت الجهات ذات العلاقة لاتخاذ الاجراءات اللازمة، لمنع بيع هذه المنتجات و سحبها من الاسواق واتلافها، لضمان صحة و سلامة المستهلك، و دعت الهيئة المستهلكين الى امكانية التواصل مع مركز الانذار السريع للغذاء و ادارة الازمات، للابلاغ في حال رصد اماكن تبيع هذه المياه او توزعها.