هل يمكن ان تؤثر مستحضرات التجميل على النظام الهرموني ؟!

تنوع مستحضرات التجميل المستعملة يوميا

تنوع مستحضرات التجميل المستعملة يوميا

خلل في التوازن الهرموني بسبب مستحضرات التجميل

خلل في التوازن الهرموني بسبب مستحضرات التجميل

الشامبو من مستحضرات التنظيف

الشامبو من مستحضرات التنظيف

اثر مستحضرات التجميل على هرمونات الجسم

اثر مستحضرات التجميل على هرمونات الجسم

اذا رصدنا عدد مستحضرات التجميل والنظافة التي نستخدمها يومياً، سنجد ان القائمة طويلة وتشمل الشامبو والبلسم ومنظف الجسم وكريمات الترطيب وادوات الماكياج، ولا شك ان اجسامنا تحتفظ بالاثار الكيميائية السلبية لهذه المواد والتي لا بد ان تنعكس على الصحة، ومن ذلك اثار هذه المواد على النظام الهرموني للجسم.

تحذير استشارية سعودية
حذرت استشاري امراض الجلدية الدكتورة منى سليمان، من خطورة مستحضرات التجميل الشائعة الانتشار، مشيرة الى ان اغلب المواد التي تستخدمها المرأة في التجميل مثل احمر الشفاة والعناية بالجسم تحتوي على مواد كيمياوية تؤثر سلبا على النظام الهرموني في جسم الانسان، وبشكل خاص على الحوامل والاطفال، وربما تؤدي الى الاصابة ببعض انواع مرض السرطان. 

واشارت الدكتورة سليمان في حديثها لاحدى الصحف المحلية بان هناك بعض المستحضرات امنة، ولكن معظم المستحضرات الشائعة الانتشار والاستخدام، تمثل مصدر خطر كبير على البشرة، حيث اوضحت ان من بين الاثار السلبية لمستحضرات التجميل تاثيرًا، الاحمرار وتوسع مواضع البثور الصغيرة والحكة وزيادة حجم حب الشباب، ومن الممكن ان تؤدي الى التهاب جلدي اذا لم يتم تشخيصها بدقة واستخدام العلاج المناسب، حيث يستخدم البعض اقلام تجميل البشرة في المواضع الملتهبة ولمدة طويلة، رغم ان هذه الاقلام تكون مليئة بالفطريات.

ونوهت الى ان الفطريات والبكتيريا تتكاثر في المواقع الدافئة والرطبة، ولمنع تكاثر الفطريات في مستحضرات التجميل يجب الاحتفاظ بها في مكان بارد مظلم جاف، وشددت على ضرورة التخلص من كل ادوات التجميل التالفة لعلاج الالتهاب الجلدي، وضرورة الانتباه الى مدة صلاحية المستحضرات. 

تحذير الماني
من جانب اخر حذر الاتحاد الالماني للحفاظ على البيئة وحماية الطبيعة، من ان مادة “البارابن” التي تحتوي عليها مستحضرات التجميل لها تاثير مشابه للهرمونات، ومن ثم فهي قد تؤثر على نظام الهرمونات في الجسم.

واوضح التحذير، انه على الرغم من ان مستحضرات التجميل تحتوي على كمية قليلة من مادة "البارابن" التي تُستخدم كمادة حافظة، الا انه عادةً ما تستخدم المرأة عدداً كبيراً من المستحضرات المحتوية على هذه المادة يومياً، مثل الكريمات والشامبو ورغوة الحلاقة، ما يؤدي الى زيادة تركيزها بالجسم.

وعن خطورة هذه المادة، اشار الاتحاد الالماني ان هذه المادة تؤثر على النظام الهرموني الذي يتحكم في عمليات الايض بالجسم كله، كما ان التغيرات الهرمونية قد تُزيد من خطر الاصابة بسرطان الثدي، الى جانب ارتفاع مخاطر الاصابة بالسمنة والسكري، فضلاً عن التاثير السلبي على التطور الذهني لدى الاطفال.

تحذير بريطاني
يُذكر بان اندرياس كورتينكامب، الباحث بجامعة برونيل البريطانية، بين انه قد شارك في اعداد تقرير للاتحاد الاوروبي ومنظمة الصحة العالمية عن مخاطر منتجات الحياة اليومية على الصحة العامة، تحت عنوان "تهديد عالمي"، يوضح تاثير مستحضرات التجميل والعبوات المصنوعة من البلاستيك على النظام الهرموني للجسم.

ويتضمن التقرير ما خلصت اليه ابحاث العلماء، من ان مركبات الحماية من الاشعة فوق البنفسجية في ضوء الشمس في الكريمات ومستحضرات التجميل تتسبب في اضطراب النظام الهرموني، وبالتالي فهي مسؤولة ايضاً عن حدوث سرطان الثدي واضطراب الدورة الشهرية لدى النساء وسرطان البروستاتا وعدم القدرة على الانجاب لدى الرجال.