شاهدوا الكعبة الشريفة بمثبتات لستارها صنعت من الذهب

ستار الكعبة بعد التثبيت

ستار الكعبة بعد التثبيت

مثبت ستار الكعبة

مثبت ستار الكعبة

الكعبة الشريفة

الكعبة الشريفة

توشحت الكعبة الشريفة بـ 12 مسكة ذهبية الصنع درجة أولى من الذهب الخالص، تحل بديلة عن الفضية السابقة، وهي مثبتة في أسفل بناء للكعبة " الشاذروان " حيث يتم تثبيت فيها أستار الكعبة المشرفة.

عن المشروع
استبدلت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أمس الحلقات التي تربط وتثبت ثوب الكعبة ببنيانها بأخرى ذهبية من الجهة الشمالية التي لا يوجد بها الشاذروان المائل، وذلك استكمالا لتجديد أعمال الشاذروان والحطيم بالحرم المكي.

الحلقات الذهبية الجديدة، والتي يبلغ عددها 12 ركبت في محيط حجر إسماعيل من جهة الكعبة الشمالية، لا سيما أن تلك الجهة تختلف عن مثيلاتها، حيث يمثل الحجر لها حائط صد دون الزوار والمعتمرين الذين لا يسمح لهم بدخول الحجر في أوقات الصلاة.

مميزات حجر اسماعيل
يتميز الحجر الذي يضم بداخله الحلقات الذهبية الجديدة ببابين من الجهتين الشرقية والغربية يحرسهما رجال قوة أمن الحرم المكي الشريف على مدار الساعة.

وتختلف الجهة الشمالية من الكعبة المشرفة عن الجهات الأخرى؛ إذ إن جدارها السفلي متواز مع أرضية الحرم، بخلاف الجهات الأخرى التي يحيطها الشاذرون برخامه المنحدر، والذي يحول دون وقوف الزوار والمعتمرين عليه، بعكس الجدار الواقع داخل الحجر، والذي يقف عليه الزوار، ويتعلقون بأستار الكعبة من خلاله في دعاء وخضوع.