ما هي مبادرة "بصمة وطن" وكيف تفاعل معها السعوديون؟

شعار مبادرة بصمة وطن

شعار مبادرة بصمة وطن

تفاعلت شرائح المجتمع مع حملة “بصمة وطن” التي أطلقتها الأمانة العامة لتنمية قطاع الشباب بإمارة مكة المكرمة (ثروة)، من خلال وضع بصماتهم، تأكيداً على شعارها “لا للتكفير.. نعم للتفكير، لا للانحلال.. نعم للاعتدال”.
 
وتدعو حملة “بصمة وطن” إلى نبذ التطرف والتعصب وتأصيل مبدأ التسامح والولاء؛ حيث تجاوز عدد البصمات الإلكترونية على موقع http://b9maa.com/ الـ 100 ألف بصمة، خلال 10 أيام منذ انطلاقة الحملة.
 
عن الحملة
بجانب البصمات الإلكترونية، نفذت الأمانة العامة لتنمية قطاع الشباب بإمارة مكة المكرمة (ثروة) حملات ميدانية في 17 محافظة لجمع بصمات المواطنين “ورقياً” والتي رصدت تفاعلاً كبيراً من جميع فئات وطوائف المجتمع، إذ لم تتردد أناملهم في وضع بصماتهم التي تؤكد على ولائهم للوطن، والتي شارك فيها قيادات ومديري محافظة جدة، إضافة إلى منسوبي الجامعات ومدارس، ولاعبي فرق الأندية السعودية.
 
وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بحسابات الأمانة العامة لتنمية قطاع الشباب بإمارة مكة “ثروة” تفاعلاً إيجابياً خلال الـ 10 أيام الأولى منذ انطلاقة الحملة، إذ تجاوز عدد المتابعين عبر حسابها بـ(الفيسبوك) الـ 3500 متابع خلال تلك الفترة، فيما بلغ عدد المتابعين على حسابها بـ “تويتر” خمسة آلاف متابع، وحظيت تغريدات #ثروة على 2.9 مليون انطباعاً، كما حصلت مقاطع الفيديو الخاصة بحملة “بصمة وطن” على الـ”يوتيوب” على نسبة مشاهدة تجاوزت الـ 200 ألف خلال الفترة ذاتها.