طبيبة سعودية تحذر من خلطات قد تبتر القدم السكرية

القدم السكرية

القدم السكرية

حذرت الدكتورة إيمان بنت عبدالرحمن ششة مديرة مركز أمراض السكري بمستشفى الملك سلمان بن عبد العزيز بالرياض استشاري أمراض السكري، الأشخاص المصابين بالقدم السكرية من اللجوء إلى التطبب بأعشاب عطارين ومدعين للعلاج الشعبي بعلاج القدم السكرية عبر خلطات مجهولة المكونات. وأن أكثر من80% من حالات البتر الناتجة عن داء السكري والقدم السكرية يمكن تجنبها، الأمر الذي يوجب على مرضى السكري معرفة تلك المضاعفات وأسبابها للحيلولة دون وقوعها ومراجعة الأطباء المختصين بشكل دوري.
 
سبب البتر
أضافت الدكتورة إيمان أن هذه الخلطات تسببت في تدهور هذه الحالات وبالتالي التعامل معها طبيا كحالة متأخرة، نتيجة التأخر في التدخل الطبي ومتابعة الحالة منذ بداية ظهور المشكلة.
 
ونبهت إلى أن إتباع الأساليب الحديثة في متابعة الحالات وضبط مستوى السكر ورعاية الحالة وفق المعايير الطبية الحديثة يسهم في محدودية الجزء المبتور وعدم الاضطرار إلى بتر كامل القدم في كثير من الحالات عند التدخل الطبي المبكر. كما يؤثر مرض السكري على كل أعضاء الجسم، وتأثيره على القدمين (القدم السكرية) من أكثر المضاعفات حدوثاً وخطورة، فقد تتسبب تقرحات القدم وما يتبعها من التهابات وغرغرينا وتسمم التهابي ناتجة عن مرض السكري في بتر كلي أو جزئي للأطراف السفلية في المراحل الأخيرة.