تدشين أكبر تجمع لجمعيات الأيتام في السعودية

جانب من الحضور

جانب من الحضور

 من المتحدثين في المبادرة

من المتحدثين في المبادرة

شعار جمعية بناء

شعار جمعية بناء

رعاية الايتام

رعاية الايتام

بذلت الحكومة السعودية جهوداً كبيرة لدعم القطاعات الخيرية والجهات الخيرية التي تقدم خدمات جليلة للأيتام، حيث قدمت لهم الدولة ممثلة في وزارة الشؤون الاجتماعية الكثير ولا زالت تسعى لتقديم كل ما قد يصل بهم لبر الأمان من خلال دعم الجمعيات الخيرية التي تُعنى بخدمتهم وتلبية احتياجاتهم .
 
وفي مبادرة تعد اﻷولى من نوعها، دشن بالنيابة عن الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية، نائب رئيس مجلس إدارة جمعية " بناء" صالح بن عبدالرحمن اليوسف، مبادرة " بناء قدرات وتبادل خبرات العاملين في جمعيات الأيتام بالمملكة " بمشاركة 17 جمعية خيرية متخصصة على مستوى المملكة بمنتجع موفنبيك الخبر .
 
أهمية المشروع
 أوضح عبدالله الخالدي، مدير عام جمعية بناء، أن المشروع الخيري يعد الأول من نوعه في مجال بناء قدرات وتبادل خبرات العاملين في جمعيات الأيتام بالمملكة، ويهدف إلى تنمية وتطوير العمل الخيري مع الأيتام في أسرهم الطبيعية، وتأهيل الكفاءات وبناء قدراتهم بهدف تطوير أدائهم ليسهموا بشكل أكثر فاعلية في رعاية الأيتام ويكون لهم أثر في تطوير الخدمات والبرامج المقدمة التي تهدف إلى تمكين الأيتام وتأهيلهم ليكونوا منتجين وفاعلين في مجتمعهم، مبيناً أن المشروع يعد مبادرة من جمعية بناء لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية للارتقاء بالخدمات المقدمة للأيتام في جميع مناطق المملكة والاستفادة من الخبرات والتجارب للوصول إلى تقديم خدمة مميزة لليتيم .
 
مكونات المشروع
يتكون المشروع من برنامج تدريبي يركز على عدة جوانب تدريبية وتطويرية في المجال الشرعي والمعرفي، وفي المهارات، إضافة إلى الجانب الفني في العمل التخصصي الذي يقوم به العاملون مع الأيتام باختلاف تخصصاتهم ومستوياتهم الوظيفية ويستفيد من المشروع (100) موظف يمثلون نسبة 10% من إجمالي عدد العاملين في جمعيات رعاية الأيتام بالسعودية، وسيحصل كل متدرب على دورات تدريبية نوعية لمدة 5 أيام.
 
وتم التركيز على 4 مجالات وظيفية في جمعيات الأيتام بالمملكة وهي: القيادات، والعلاقات العامة والإعلام، وتنمية الموارد المالية والموارد البشرية.
 
اتفاقية
يذكر بأن المبادرة قد تضمنت توقيع اتفاقية مابين صالح اليوسف والمهندس البلوي من أوقاف العرادي الخيرية تتضمن دراسة خط الكفاية للأيتام وأسرهم المستفيدين من خدمات جمعيات الأيتام بالمملكة والتي تهدف إلى تحديد المبلغ الشهري الذي يمكن أن يجعل اليتيم يعيش حياة كريمة خلال شهر .