أبحاث سعودية تفرض نفسها على صفحات صحف أمريكية

أبحاث سعودية تفرض نفسها على صفحات صحف أمريكية

أبحاث سعودية تفرض نفسها على صفحات صحف أمريكية

يعتزم كرسي أبحاث بقشان للعوامل المحفزة وبناء العظام في كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود نشر تسعة أبحاث علمية في المجلة العلمية الأمريكية لجراحة الفم والاستعاضة الفموية (IJPRD) التي تعد إحدى المجلات العلمية الشهيرة في ذلك المجال بالعالم.
 
عن المشاركة
أعلنت المجلة أنها ستفرد عددها الأول الذي سيصدر عام 2016م للأبحاث التسعة المتعلقة بمجال التقنية المتميزة للتصوير ثلاثي الأبعاد باستخدام أجهزة الأشعة المقطعية بتقنية النانو التي نجح الكرسي في تطويرها من خلال إنتاج “أفلام ثلاثية الأبعاد حية” لمكان العملية وكميات العظام الطبيعية والمتكونة في جسم الحيوان وكذلك احتساب كميات ذوبان العظم الصناعي المزروع.
 
أوضح عميد كلية طب الأسنان الدكتور ثاقب الشعلان أن عدد الأبحاث التي تم تخصيصها بعدد المجلة العلمية الأمريكية من إنتاج أبحاث كرسي المهندس عبدالله بقشان للعوامل المحفزة وبناء العظام بكلية بلغت تسعة أبحاث معظمها لطالبات الدراسات العليا. وأن المجلة تعرف بمجلة الأبحاث العلمية (IJPRD) من حيث دقتها العلمية، وأن تخصيصها صفحات من أجل أبحاث سعودية يدل على  أهميتها وتفردها وتفوقها العلمي،