ماهي قصة متجر مانجو جازان الذي نال جوائز عديدة ؟

تغريدة تحولت لمشروع ذكي

تغريدة تحولت لمشروع ذكي

متجر مانجو جازان

متجر مانجو جازان

عرفت جازان بالمانجو اللذيذ

عرفت جازان بالمانجو اللذيذ

طريقة تغليف المنتج

طريقة تغليف المنتج

الذكاء أن تستمع وتحقق ما يتمناه الغير والإستفادة منها تجاريا وهذا ما فعله مؤسس المتجر الإلكتروني المبتكر عبدالرحمن الساحلي ، فما هي قصته وماهو متجره ؟ 
 
بينما كان عبدالرحمن يتصفح تويتر كعادته جذبته تغريدة عابرة لشخص كان لديه رغبة في الحصول على مانجو من مدينة جازان نظرا لتميزها ولذتها ، لتكون السبب في إنشاء متجره الإلكتروني الخاص والذي أصبح متخصص في بيع وتوصيل المانجو الجيزاني، في مبادرة هي الأولى من نوعها في العالم العربي ، والتي إستقبلها السعوديين والخليجين بترحيب كبير بالطلب بكثافة من المتجر . 
 
ومن المعروف أن جازان تتميز بإنتاج أجود أنواع المانجو عالميا وبكميات كبيرة، إلا أنها تسوق بطريقة تقليدية تقيد انتشارها، و من هنا جاءت فكرة هذا المتجر والتي إستغل فيها عبدالرحمن ضعف التسويق  وقوة المواقع الإجتماعية وسهولة تأسيس متجر الكتروني ، ليحقق مبيعات خيالية بعملية شراء وتوصيل إلكترونية سريعة وسهلة وبأسعار مغرية ، لتصل لأي شخص من أي مكان  مغلفة في علب فاخرة خلال 48 ساعة من طلبها.
 
كما قان أمير منطقة جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز بدعم مشروع عبدالرحمن و بتدشينه لها واهتمامه بتطويرها ، ليتوج متجر مانجو جازان ضمن سبعة مشاريع لنيل جائزة سرب لأفضل المبادرات السعودية لهذا العام، وسرب هي أحد البرامج الحكومية الرائدة في دعم المشاريع الريادية الناشئة.