رؤية وزارة العمل المستقبلية لعمل المرأة السعودية

وزارة العمل وعمل المرأة

وزارة العمل وعمل المرأة

موظفة سعودية

موظفة سعودية

 شعار وزارة العمل

شعار وزارة العمل

تسعى وزارة العمل السعودية ضمن توجهاتها المستقبلية، إلى دعم عمل السعوديات في كافة المجالات، وتحرص من خلال هذا التوجه إلى تأمين الفرص الوظيفية المناسبة لهن، واستحداث الآليات اللازمة لدعم هذه الفرص، وكذلك إيجاد الحلول المناسبة للتحديات والعقبات التي تواجههن. 
 
وفي إطار ذلك يستعرض وكيل وزارة العمل المساعد للبرامج الخاصة، عبدالمنعم بن ياسين الشهري، رؤية الوزارة المستقبلية لعمل المرأة، من خلال ورقة عمل سيطرحها بعنوان "جهود مستمرة لتوفير فرص وظيفية تناسب السعوديات بما يتلاءم وخصوصيتها"، وذلك خلال فعاليات منتدى جدة للموارد البشرية 2015م.
 
ورقة العمل
تتناول ورقة العمل التي سيطرحها الشهري،  في المنتدى الذي يأتي بشراكة إستراتيجية من الوزارة وصندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، وتنظيم غرفة جدة، توجهات الوزارة بالنسبة لعمل المرأة والتي تنطلق من التنظيمات والقرارات التي صدرت بهذا الخصوص، والتي تؤكد على أحقية المرأة في العمل في كل المجالات التي تتناسب معها، بشرط توفر بيئة العمل المناسبة، إذ وضعت الوزارة عدة اشتراطات وضوابط من شأنها توفير بيئة عمل مناسبة لطبيعة المرأة ومراعاة خصوصيتها وضرورة توفير مكان مستقل تعمل به موفرا مكان للراحة والصلاة ودورات المياه.
 
علماً بأن منتدى جدة للموارد البشرية 2015م، يقام في دورته السابعة تحت شعار "تجسير ثغرة المهارات بين الأجيال"، برعاية وزير العمل الدكتور مفرج بن سعد الحقباني، خلال الفترة 10 إلى 14 صفر الجاري الموافق 22 إلى 26 نوفمبر في جدة. 
 
تعديلات نظام العمل
يُذكر بأن تعديلات نظام العمل الجديدة قد تضمنت العديد من الجوانب الداعمة والمختصة بعمل المرأة، حيث تم زيادة إجازة الوضع لتصبح عشرة أسابيع ويحضر عملها بعد الوضع لمدة 6 أسابيع ويحق لها التمديد لمدة شهر دون أجر، وكذلك أصبحت إجازة "العدة" للموظفة 4 أشهر و10 أيام من تاريخ الوفاة ويحق لها التمديد إذا كانت حاملا حتى تضع حملها، وتم تمديد إجازة الوفاة والزواج لمدة 5 أيام بدلا من 3 أيام، كما أعطيت الحق في الحصول على ساعة رضاعة تختار توقيتها.