منصور زايد يشعل حماس جمهوره

منصور زايد

منصور زايد

منصور زايد

منصور زايد

منصور زايد

منصور زايد

  لم يهدأ ولم يكن الجمهور الكبير الحاضر لأول سهرات " يا سلام " الغنائية ، المصاحبة لفعاليات جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1 على كورنيش أبو ظبي ، مع أول كلمة صدح بها الفنان الإماراتي منصور زايد من أغنية " طلع عاشق " ، التي افتتح بها وصلته الغنائية أمام أكثر من 15 ألف ، ملأ بصُراخه وهُتافه وصفيره رمال الشاطئء وجوانبه العشبية واللوحية والإسمنتية ، معلنًا سهرة فنية عالمية بأغانيه الإماراتية والخليجية ، التي اختارها من أجمل ما في جعبته الغنائية. وعلى أنغام أغنية " خلوني " التي رددها معه الجمهور بكل حماس ، أكمل منصور وصلته الغنائية المثيرة في أحداثها وتفاعل الجمهور معها ، وقطف أغنية أخرى من بستان زهوره ، فكانت أغنية " لا حس ولا خبر " التي قدمها في البداية بصوت طفلة إماراتية استطاعت الصعود إلى المسرح ، وأذهلته بغنائها معه جزءًا كبيرًا منها ، مما دعا الجميع إلى التصفيق لها بحرارةه قبل نزولها عن المسرح ، ليكملها مع الجمهور الذي غنى هو الآخر حصة كبيرة من الأغنية ، ثم أتبعها بمجموعة أخرى من الأغنيات ، ومنها " هلي لا تحرموني منه " ، وقبل أن يعود ويختم حفلته الغنائية بأغنية " طلع عاشق " التي قدمها في النهاية بأسلوب خاص مع أصوات الجمهور وغنائها إلى جانبه وهو يصورهم بهاتفه المحمول الخاص ، والتي ارتفعت أصواتهم بها ، عندما قال لهم " أريد أن أصوركم وأنتم تغنون معي.. ما رأيكم ؟ " فكان الجواب بالهتاف والصراخ الكبير ، والذي " غرّد " بها بعد انتهائه من الحفل عبر حسابه @Mansoor_Zayed في " تويتر " وكتب معها : " استمتعت كثيرًا مع جمهور (يا سلام) على كورنيش أبو ظبي .. جمهور رووووعة .. شكرًا للجميع . وهذه صورة من تصويري على المسرح " .