منتدى سيدات الأعمال يناقش معوقات تمكيين المرأة اقتصاديا

اختتمت في عاصمة الإمارات العربية المتحدة? ابوظبي فعاليات منتدى الرائدات وسيدات الأعمال تحت رعاية حرم صاحب السمو رئيس الدولة وبالتعاون مع جائزة شمسة بنت سهيل للمبدعات وذلك بمشاركة نخبة من سيدات المجتمع وشخصيات نسائية بارزة في قطاع الأعمال بهدف مناقشة معوقات تمكيين المرأة اقتصاديا

وناقش المنتدى ضرورة تبادل الخبرات والأفكار بين الدول في مجال ريادة الأعمال للمساهمة في رفع مستوى الوعي بين الأفراد لأهمية تمكيين المرأة اقتصاديا.  وخلال الجلسة نوقشت عدد من اوراق العمل وحلقات النقاش التي تخللتها سلسلة من قصص النجاح حيث بدئت الجلسة الإفتتاحية مع الدكتورة موزة غباش? رئيس ادارة جائرة شمسة بنت سهيل للمبدعات? حيث استهلت حديثها بالتعرييف بالجائزة ومجالاتها الخمس والتي من بينها التمكيين الإقتصادي

وعرض المنتدى ثلاث خصال تمكن المرأة لتكون بارزة في قطاع الأعمال وهي الإلهام فالإبتكارومن ثم التأثير

فالهدف من تفاعل وتطويرمهارات سيدات الأعمال هو لتحقيق انجازات اكبر وفرص مهنية اكثر لشباب المستقبل وجعلهم اكثر الهاما وابتكارا وتأثيرا في المجتمع ولتكون محفزا رئيسيا بآتجاة تغيير اقتصادي واجتماعي  

واشادت حلقات النقاش بالفضل الذي تولية الغرف التجارية في المنطقة من خلال زيادة الوعي بين النساء وبحث خارطة الطريق لتطوير قطاع ريادة الأعمال ليس على المستوى الاقتصادي فحسب وانما على الصعيد الاجتماعي   

بينما تطرقت الماس جواني? رئيس الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسيين و تمكيين المرأة اقتصاديا الي ان هناك دلائل كبيرة ان التعاون مابين القطاع الخاص والعام والمؤسسات التنموية من شأنة ان ساهم في نجاح المشاريع الإقتصادية للمراة. في الواقع نرى ارتباطا وثيقا بين نجاح تلك الشركات وارتباطها بعضا ببعض

حيث اضافت الى انة من الضروري على تلك الشركات اعادة النظر في نموذج اعمالها وان تأخذ بعيين الاعتبار تطوير ونمو مجتمعاتها المحلية وخاصة تمكيين المرأة في تلك المجتمعات