منتجع آتارميا سبا : رحلة فريدة عبر دهاليز العطور العربية القديمة

أحجار المعالجة

أحجار المعالجة

غرفة المساج

غرفة المساج

غرفة الجاكوزي الرحبة

غرفة الجاكوزي الرحبة

صالة اللياقة البدنية

صالة اللياقة البدنية

صالة الإستقبال

صالة الإستقبال

حوض سباحة المنتجع

حوض سباحة المنتجع

جميع وسائل الراحة والإسترخاء

جميع وسائل الراحة والإسترخاء

المعالجة بالزيت والحجر

المعالجة بالزيت والحجر

العلاج بالزيوت والعطور

العلاج بالزيوت والعطور

الشاطئ برماله الذهبية

الشاطئ برماله الذهبية

الجو الهادئ المعطر سمة المكان

الجو الهادئ المعطر سمة المكان

الجاكوزي بمقاعد الإسترخاء

الجاكوزي بمقاعد الإسترخاء

إستخلاص العطور من الورود

إستخلاص العطور من الورود

فندق بارك حياة وإطلالته الرائعة على الشاطئ اللؤلؤي

فندق بارك حياة وإطلالته الرائعة على الشاطئ اللؤلؤي

أبو ظبي – فاتن أمان اقترب فصل الصيف وموسم العطلات والسفر والسياحة والأعراس. ولا يمكن الحديث عن عناوين السياحة الداخلية، من دون وضع جزيرة السعديات في الصدارة عند التفكير في فسحة من الاستجمام الطبيعي في إمارة أبو ظبي. وهي بحكم موقعها الفريد بالقرب من كورنيش العاصمة، حيث تقع على بعد 500 متر قبالة شاطئ أبو ظبي، تشكل وجهة استثنائية فاخرة بما تضمه من منتجعات ونواد رياضية، وملعب غولف قام بتصميمه أسطورة الجولف غاري بلاير، وبما تترقبه من احتضان متاحف عالمية، حتى أضحت خلال فترة وجيزة من افتتاحها أمام الزوار قبل 14 شهرا واحدة من أهم معالم الضيافة في الدولة لتفردها بشاطئ لؤلؤي ورمال ذهبية، تمتد لعدة أميال. ويقع فندق بارك حياة بارك حياة أبو ظبي فندق وفلل، الملاذ العصري الفخم، على جزيرة السعديات. وبتصميمه كمنتجع حضري، يوفر فندق بارك حياة أبو ظبي جميع وسائل الراحة وعزلة توفر خصوصية لمن يخططون لزواجهم وقضاء شهر عسل في أحضان الطبيعة وبعيدا عن ضوضاء المدينة. ويوفر الفندق لنزلائه تجربة إسثتائية في منتجع آتارميا سبا الفخم، وهو منتجع مستوحى من الثقافة والتراث المحلي والذي يوفر مكاناً للاسترخاء واستعادة الحيوية. منتجع فاخر معبق بالعطور يأتي اسم منتجع أتارميا سبا من "المياه العطرية المتدفقة"، حيث يعكس المنتجع أساليب العلاجات المستخدمة منذ القدم في البلاد العربية لاستخراج خواص الزيوت العطرية من الزهور والنباتات، وتمتلك عطور العطار فوائد غير محدودة ولها خصائص علاجية عدة، تنعكس في أساليب المنتجع العلاجية حيث يتم استخراج خواص الزيوت الفواحة من الزهور والنباتات التي تنعكس إيجاباً على نفسية من يلجأ لتلك الوسيلة في العلاج. وتتحدث "نيكولا روشيه" مديرة المنتجع الصحي في الفندق، عن أهمية احترام خصوصية الجزيرة التي تفرض نمطاً فريداً من الخدمات الراقية التي لا يمكن التهاون بها، ولا التنازل عنها. وتقول "نحن في "أتارميا" نحرص على إعادة الحيوية إلى الرواد عبر برامج استجمام متكاملة نحوطهم بها منذ لحظة وصولهم". وتشير إلى أن علامة "أتاريا" المتخصصة في علاجات الاسترخاء، تدخل الإمارات للمرة الأولى عبر جزيرة السعديات. وتلفت إلى أن الديكور العام للمنتجع مستوحى من التراث المحلي. وبحسب روشيه فإن علاجات "أتارميا سبا" تتبع 4 فلسفات قوية، بدءاً من التألق والثراء حتى الهيبة والمجد، وقد صممت كل العلاجات من قبل ذوي الخبرة لاستهداف احتياجات الضيف، حيث يتم توفير الخدمات برعاية تامة من فريق المعالجين المحترفين. وتتميز برامج العلاج المقدمة في المنتجع الصحي برحلات "أتارميا" المبتكرة والتي تستمر حتى 4 ساعات من التدليل التام. وهنا يتم استخدام مكونات مبتكرة، مثل الأحجار الكريمة والأحجار العطرية والعسل وزيت الزيتون الساخن، وتكتمل رحلة الثراء بالاختيار بين العلاج بالكافيار أو العلاج بغبار الماس، وكذلك علاج لا ألترناتيفا للوجه والحائز على جوائز عالمية، والعلاج المائي وعلاج "كيرو" الذي يعتمد على كرات الغولف. يتألف المنتجع الصحي من طابقين و9 أجنحة للعلاج وردهة لكبار الشخصيات و3 غرف مع شرفات مفتوحة على الهواء الطلق، وهو يوفر بركة خارجية للسباحة بطول 25 متراً، ومجموعة من المرافق للعلاجات المائية وقاعة للياقة البدنية مزودة بأحدث الأجهزة، إضافة إلى ملعب للتنس.