في أوسكار العطور "العربية للعود" تحصد خمس جوائز

عبدالله الدويش يتوسط سالم وعدنان.

عبدالله الدويش يتوسط سالم وعدنان.

عبدالله الدويش وفريق العربية للعود.

عبدالله الدويش وفريق العربية للعود.

عدنان الخلف المدير التنفيذي يتوسط فراس المرابط وفيصل حمدان.

عدنان الخلف المدير التنفيذي يتوسط فراس المرابط وفيصل حمدان.

نائب الرئيس عبد الله الدويش مع سيرج كوتوفسكي.

نائب الرئيس عبد الله الدويش مع سيرج كوتوفسكي.

علي جابر يسلم الدويش الأوسكار.

علي جابر يسلم الدويش الأوسكار.

عطر دونا

عطر دونا

عبدالله الدويش مع سيرج كونوفسكي.

عبدالله الدويش مع سيرج كونوفسكي.

سليمان الحويسين.

سليمان الحويسين.

أوسكار العطور.

أوسكار العطور.

العربية للعود.

العربية للعود.

ريادة وتفوق.

ريادة وتفوق.

سالم السيد مع على جابر رئيس اللجنة.

سالم السيد مع على جابر رئيس اللجنة.

سالم السيد، عدنان الخلف.

سالم السيد، عدنان الخلف.

آرابيان نايت.

آرابيان نايت.

فاتن أمان – أبوظبي
 
نظمت "الهيئة العربية للعطور" مؤخراً الدورة الرابعة من جوائز "فيفي آرابيا للعطور 2013"، الحدث المعروف بـ "أوسكار العطور" والذي عقد في إمارة دبي، حيث تم تكريم مجموعة من أبرز الشركات المتخصصة بمجال العطور على مستوى المنطقة، واستحوذت "الشركة العربية للعود" على 5 جوائز من أصل 14 جائزة تنوعت بين جائزة "متجر التجزئة للعام" ضمن فئة "أفضل متجر تجزئة أحادي العلامة التجارية للعام 2013" فضلاً عن 4 جوائز ضمن فئة "عطري المفضل للعام 2013".
 
وقد تفوّق عطرا "جنتلمان سيكرت" و"دونا" على أرقى العطور العالمية الرائدة ليؤكّدا نجاح "العربية للعود" في الوصول بهذه الصناعة إلى العالمية. كما اختير كلّ من "ماجيستك سبيشال عود" و"وودي بلانك" ضمن فئة "عطري المفضل لعام 2013" بالنظر إلى الإقبال اللافت عليهما، ضمن الأسواق المحلية والعالمية.
 
وتعد "العربية للعود" أكبر شركة متخصصة بالعود والعطور الشرقية في العالم، إذ تمتلك مصادر خاصة للمواد الأولية اللازمة لمنتجاتها إلى جانب شبكة واسعة من الفروع المنتشرة في مختلف أنحاء المملكة العربية السعودية ودول الخليج العربي ومنطقة الشرق الأوسط وأوروبا. وتدير الشركة شبكة واسعة من الفروع المنتشرة في مختلف أنحاء العالم والتي يصل عددها إلى 600 فرع.
 
أفضل التقنيات وأعلى المواصفات
على هامش الحفل إلتقت مجلة "هي" بعبدالله الدويش، نائب رئيس "الشركة العربية للعود" وسألته عن سر تفوق الشركة محليا وعالميا مما أهلها لإحراز 5 جوائز من أصل 14 جائزة، فقال هذا الإنجاز يمثل تجسيداً حقيقياً لالتزام الشركة باعتماد أحدث التقنيات وأفضل الممارسات التصنيعية وأعلى مواصفات الجودة العالمية لتقديم كل ما هو مبتكر في عالم العطور الشرقية والوصول بالصناعة الوطنية إلى مستوى جديد من الريادة إقليمياً وعالمياً، وبلا شك نحن نفتخرب دخول العلامات التجارية السعودية والخليجية مجال المنافسة مع أبرز العلامات التجارية الرائدة عالمياً في عالم العطور، مما يمثل نقلة نوعية من شأنها أن تسهم في النهوض بقطاع العطور الذي يشهد نمواً ملحوظاً في دول الخليج العربي التي باتت مركزاً تسويقياً رائداً لأبرز علامات العطور الفاخرة العربية والعالمية. 
 
نقلة نوعية في صناعة العطور العالمية
وعلق علي جابر، رئيس لجنة التحكيم عن الحدث قائلا بأنّ الدورة الحالية من "أوسكار العطور" تؤكد توجّه كبرى الشركات العالمية بصورة متزايدة نحو السير على خطى الشركات العربية في إنتاج العطور الشرقية البخاخة بمسميات عربية وباستخدام العود والزيوت العطرية ذات الطابع الشرقي، وهو ما يعتبر نقلة نوعية في صناعة العطور العالمية التي باتت 
 
"فيفي" أوسكار العطور العربية
مسابقة جوائز “فيفي” للعطور للمنطقة العربية تجتذب العديد من دور العطور الإقليمية والعالمية، للتنافس على نيل جائزة "عطر العام"، ويشترك فيها أسماء مشهورة لها صداها في صناعة العطور، وأطلقت مسابقة جوائز “فيفي” للمرة الأولى في الولايات المتحدة عام 1973، لتواصل نجاحها كحدث سنوي تحت رعاية مؤسسة العطور، وهي منظمة غير ربحية أنشأت لتكريم الإنجازات الإبداعية في قطاع صناعة العطور.ويعد حفل “أوسكار العطور” أبرز الفعاليات وأكثرها شهرة في هذا المجال، لتسليطه الضوء على أفضل العطور التي تم تصنيعها في العالم، وسنويا تستضيف مدينة نيويورك مجتمع العطر الدولي، مع جوائز يسلمها مشاهير من عالم الموضة ونجوم السينما