الفورمولا 1 – أبوظبي... مزيد من الإثارة والتشويق لمتابعين أكثر

الطارق العامري.

الطارق العامري.

من المؤتمر.

من المؤتمر.

وقائع المؤتمر.

وقائع المؤتمر.

لقطة تذكارية.

لقطة تذكارية.

فيصل الشيخ.

فيصل الشيخ.

أندرو من الإتحاد للطيران2.

أندرو من الإتحاد للطيران2.

فيصل الشيخ والطارق العامري في حديث ودي.

فيصل الشيخ والطارق العامري في حديث ودي.

فاتن أمان - أبوظبي
 
أعلنت حلبة مرسى ياس عن زيادة سعة الحلبة وقدرتها على استيعاب عدد أكبر من المتفرجين، وذلك استجابة للطلب المتزايد من محبي رياضة الفورمولا 1 والراغبين بمتابعة سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1 لعام 2014 في الفترة بين من 20 نوفمبر إلى 23 نوفمبر 2014.
 
وقد شهدت منطقة تلة أبوظبي الخضراء، التي حظيت بشعبية كبيرة في العام الماضي، زيادة في مساحتها لتتسع الآن لثلاثة آلاف متفرج إضافي، كما أُضيف 1500 مقعد في منطقة نادي بادوك الفورمولا 1، لتصل بذلك سعة حلبة مرسى ياس إلى 60 ألف متفرج خلال سباق 2014، في حين كانت سعتها خلال العام الماضي 55 ألف متفرج.
 
وطُرحت تذاكر السباق المثير إبتداء من أمس للبيع على الموقع الالكتروني لحلبة مرسى ياس www.yasmarinacircuit.com، وعن طريق مركز خدمة العملاء لحلبة مرسى ياس على الرقم 800927 بالإضافة إلى مكاتب الاتحاد للطيران والموقع الالكتروني www.ticketmaster.ae. 
 
الطارق العامري مديراً تنفيذياً جديداً لحلبة ياس 
وكانت حلبة مرسى ياس، التي تعد واحدة من أكثر حلبات السباق تطوراً في العالم، قد أعلنت مؤخرا عن تعيين الطارق العامري في منصب المدير التنفيذي، حيث سيشرف في منصبه الجديد على كافة الأعمال في الحلبة بعدما كان يتولى سابقاً إدارة الدائرة التجارية في حلبة مرسى ياس.
 
هدفنا إرضاء عشاق الفورمولا
على هامش المؤتمر إلتقت مجلة "هي" السيد الطارق العامري، المدير التنفيذي الجديد لحلبة مرسى ياس وسألته عن خطط المرسى لموسم السباق الجديد لا سيما وأن الحلبة تشهد تطورا جديدا بتعيينه كمدير تنفيذي لها، فاوضح: "نحن كفريق عمل نبذل جهدنا في كل عام ليكون هذا الحدث أكثر روعة وليقدم لمحبي سباقات السيارات تجربة مذهلة إلى أقصى الحدود. ونحن نستجيب على الدوام لطلبات المتفرجين والمشاهدين، وقد أطلقنا هذا العام مزيد من خيارات التذاكر والباقات المخصصة، مما يعني توفير مجموعة من الخيارات التي تناسب جميع المشجعين".
 
واضاف: "لذلك زدنا عدد المتفرجين في الحلبة إلى 60 ألف مشاهد، وسنوفر للجميع مزيداً من الأنشطة الترفيهية الممتعة، ولأن السباق النهائي يمنح السائقين ضعفي عدد النقاط، فسيصل مستوى التشويق في هذا الحدث إلى حدود لا مثيل لها". 
 
إثارة وثقافة
واردف العامري: "من سجلاتنا وجدنا أن أكثر من 6 آلاف شخص قد سجلوا مسبقاً عبر الانترنت للحصول على التذاكر الخاصة بالسباق، ووصلت نسبة المسجلين من خارج الدولة إلى 80%... فقمنا بزيادة سعة الحضور ونتوقع ارتفاع نسبة المتفرجين القادمين من دول أخرى من 43% إلى 46%، وذلك مع قيام هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة للترويج لتذاكر السباق عبر مكاتبها في عشر دول حول العالم".
 
كما يتم العمل على إعداد خطط لإضفاء طابع ثقافي وتراثي على أجواء السباق من خلال "قرية واحة المتفرجين"، والتي ستتضمن مبادرات تسهم في تعريف الزوار على التاريخ الغني والثقافة المتنوعة والمجتمع النابض بالحياة الذي تتمتع به أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة. 
 
أبوظبي وجهة سياحية رائدة وواعدة
كما إلتقت مجلة "هي" السيد "فيصل الشيخ"، مدير مكتب الفعاليات في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وسألته عن أهمية هذا الحدث في الترويج للعاصمة أبوظبي سياحيا، فقال: "يعتبر هذا الحدث منصة تمكننا من التواصل مع الجمهور العالمي على أرضنا... هنا في العاصمة أبوظبي، وسنعمل على تقديم تجربة تفاعلية نأمل من خلالها تشجيع الزوار على تمديد إقامتهم إلى ما بعد السباق لاستكشاف المزيد عن إمارتنا وثقافتها الغنية والمتنوعة".
 
وسيبهر برنامج النشاطات الحافل الجمهور من خلال فعاليات مميزة تضم عروضاً عالمية وعروض الألعاب النارية المذهلة بالإضافة إلى تحليق طائرة دريملاينر الجديدة التابعة لأسطول شركة الاتحاد للطيران.
 
ونعول على  التكنولوجيا التي ستلعب دوراً أكبر خلال هذا الحدث، مع مشاركة أكبر عدد من المشاهدين وتوفر فرص أكثر للتواصل بين المشجعين من خلال وسائل الإعلام الرقمية.