معرض لفساتين ومجوهرات الملكة إليزابيث

إعدادات المكان التي كانت تستخدم في حفلات التتويج

إعدادات المكان التي كانت تستخدم في حفلات التتويج

يتم عرض الزبرجد والمجوهرات مجموعة، هدية التتويج من البرازيل، في المعرض في غرف الدولة من قصر باكنغهام

يتم عرض الزبرجد والمجوهرات مجموعة، هدية التتويج من البرازيل، في المعرض في غرف الدولة من قصر باكنغهام

نسخة طبق الأصل من إعدادات مكان في المآدب الدولة التتويج

نسخة طبق الأصل من إعدادات مكان في المآدب الدولة التتويج

مجموعة غير مسبوقة من الثياب، والزي المدرسي والجلباب ترتديه في هذا الحدث. أيضا على العرض والرسم، والأشياء والأعمال الفنية.

مجموعة غير مسبوقة من الثياب، والزي المدرسي والجلباب ترتديه في هذا الحدث. أيضا على العرض والرسم، والأشياء والأعمال الفنية.

قلم التتويج، وتستخدم من قبل الملكة إليزابيث الثانية لتوقيع اليمين التتويج

قلم التتويج، وتستخدم من قبل الملكة إليزابيث الثانية لتوقيع اليمين التتويج

قفاز التتويج، تلبس على اليد اليمنى الملكة اليزابيث الثانية خلال زيارتها الإستثمار

قفاز التتويج، تلبس على اليد اليمنى الملكة اليزابيث الثانية خلال زيارتها الإستثمار

خلال حفل تتويج لها، كنيسة وستمنستر، لندن، انكلترا، في 2 يونيو 1953

خلال حفل تتويج لها، كنيسة وستمنستر، لندن، انكلترا، في 2 يونيو 1953

تاج الماس في معرض في قصر باكنغهام

تاج الماس في معرض في قصر باكنغهام

أمر من قبل الملكة اليزابيث الثانية في تتويجها

أمر من قبل الملكة اليزابيث الثانية في تتويجها

الزي الذي يرتديه من قبل الأمير تشارلز البالغ من العمر أربع سنوات والأميرة آن اثنين عاما في يوم تتويج الملكة

الزي الذي يرتديه من قبل الأمير تشارلز البالغ من العمر أربع سنوات والأميرة آن اثنين عاما في يوم تتويج الملكة

الجزء الخلفي من التتويج ارتداؤها من قبل الملكة في حفل تتويجها

الجزء الخلفي من التتويج ارتداؤها من قبل الملكة في حفل تتويجها

يمكن للناس أن يتجول المعرض ونعجب من الجلباب، والفساتين واللوحات

يمكن للناس أن يتجول المعرض ونعجب من الجلباب، والفساتين واللوحات

كشف قصر باكنغهام النقاب عن المعرض الملكي الذي يضم فساتين وعباءات رائعة وجلباب وأحجار كريمة، ارتدتها الملكة أثناء تتويجها على عرش بريطانيا في 2 يونيو عام 1953. وقد عرض الثوب الرائع الذي يخطف الأبصار الذي ارتدته الملكة في اليوم الذي أصبحت فيه ملكة بريطانيا، وهو من تصميم نورمان هارتنل جنبا إلى جنب مع رداء التتويج الفرو المخملي الأرجواني الذي يصل إلى 21 قدما. ويشمل معرض تتويج الملكة لعام 1953 مجموعة من المجوهرات والتيجان والماس المبهرة والملفتة للنظر التي ارتدتها أفراد العائلة المالكة في اليوم المشهود. ويمكن للزوار مشاهدة تاج هالو الماس الذي ارتدته الأميرة مارغريت والتي أعطته الملكة إليزابيث مؤخرا إلى كيت ميدلتون ليلة زفافها إلى الأمير ويليام.