نجمات بوليوود وعمليات التجميل السلبية

غوري خان هي زوجة نجم بوليوود شاروخان (Shah Rukh Khan)، غوري كانت في الماضي فتاة جميلة ذات ملامح رقيقة مثل الكثير من فتيات دلهي، ولكن استخدامها لحقن البوتوكس واستعانتها بالجراحات التجميلية للأنف أثرت سلبا على جمالها الطبيعي وجعلتها تبدو أكبر عمرا مما هي عليه.

استطاعت كارينا كابور أن تصبح من الملكات المتوجات لبوليوود لما يزيد عن 15 عام، ولا تزال حتى الآن واحدة من نجمات الصف الأول في بوليوود، السنوات الماضية شهدت تغير واضح في ملامح كارينا خاصة في منطقة الفك والوجنتين، ولكن الجراحات التجميلية التي خضعت لها كارينا لم تضف الكثير إلى جمالها الطبيعي، بل على العكس من ذلك جعلتها تبدو أكبر عمر مما هي عليه في الحقيقية.

كانجانا رانوت كانت في الماضي مجرد فتاة مغمورة من ولاية هيماجل برديش الهندية، ولكنها استطاعت أن تلفت الأنظار إليها بموهبتها الاستثنائية وجمالها غير المألوف بملامحها المميزة وشعرها المموج الجميل، كانجانا لا تزال في أوائل الثلاثينيات من عمرها ولكنها بدأت في استخدام حقن البوتوكس، كما استخدمت أيضا مالئات الشفاه لتجميل شفتيها، كما خضعت أيضا لجراحة لتكبير الصدر.

شيلبا شيتي تحولت من فتاة متوسطة الجمال إلا فتاة صاحبة جمال مبهر ولكن جمال شيلبا لم يأتي دون تضحيات حيث تحدثت تقارير عديدة عن إنفاق شيلبا للكثير من الأموال على العمليات التجميلية والتي لم يكن جميعها ناجحا، وأفضل مثال على ذلك هو عملية تجميل الأنف التي خضعت لها شيلبا والتي كانت نتائجها كارثية حتى أنها اضطرت للخضوع لجراحة تصحيحية لتفادي أخطاء الجراحة الأولى.

النجمة الهندية سريديفي هي من أوائل النجمات الهنديات اللاتي تحدثت وسائل الإعلام عن خضوعهن للجراحات التجميلية، سريديفي لا تزال تحافظ على مظهرها الشاب بالرغم من اقترابها من سن الستين ويعتقد أن للجراحات التجميلية فضل كبير في ذلك، ولكن الجراحات التجميلية جعلت ملامحها مختلفة إلى حد كبير مقارنة بما كانت عليه في بداية حياتها الفنية والتي قدمت فيها أفلام مثل " Chandni"، " Nagin".

بريانكا تشوبرا دخلت إلى عالم الأضواء والشهرة منذ لحظة اختيارها لتكون ملكة جمال الكون في عام 2000، بعدها بدأت بريانكا في العمل في مجال التمثيل، والآن أصبحت نجمة سينمائية شهيرة ليس فقط في داخل الهند وإنما في خارجها أيضا، بريانكا سارت على خطى الكثير من النجمات واستخدمت مالئات الشفاه للحصول على شفتين ممتلئتين، ويعتقد أيضا أنها خضعت لجراحة تجميلية للأنف.

ملامح بريتي زينتا التي تجمع ما بين البراءة والجمال كانت سبب في شهرتها منذ لحظة ظهورها على الشاشة، لسوء الحظ اختارت بريتي استخدام حقن البوتوكس التي أحدثت تغير جذري في ملامحها وبالرغم من أن بريتي لا تزال رائعة الجمال إلا أن التغير الكبير في مظهرها يجعلنا نفتقد كثيرا جمالها الطبيعي المميز في العقد الماضي.

أنوشكا شارما بدأت خطواتها الأولى في عالم الشهرة بعد مشاركتها في بطولة فيلم " Rab Ne Bana Di Jodi" الذي قام ببطولته شاروخان، بعدها بدأ الكثيرون يلاحظون تغير واضح في ملامحها وخاصة شفتيها اللتان أصبحتا أكثر امتلاء وهو ما قاد إلى اكتشاف استعانتها بالجراحات التجميلية من أجل تحسين مظهرها، أنوشكا تعرضت للكثير من الانتقادات بسبب استعانتها بالجراحات التجميلية التي يرى الكثيرين أنها أفسدت جمالها الطبيعي.

عبدالرحمن الحاج الأربعاء, 09/13/2017 - 16:36

من أكبر التحديات التي تواجه النجوم والنجمات هي أهمية الحفاظ على مظهر مثالي طوال الوقت تقريبا، ولذلك ليس من الغريب أن يلجأ الكثير من النجوم والنجمات من جميع أنحاء العالم للجراحات التجميلية أو الحقن بالبوتوكس من أجل الحفاظ على مظهرهم المثالي والشاب لأطول فترة ممكنة.

الكثير من مشاهير بوليوود وخاصة النجمات قد يختاروا أيضا خيار الجراحات التجميلية في مرحلة ما في حياتهم المهنية، إلا أن القليل منهم فقط يقوم بالاعتراف صراحة بهذا الأمر، وغالبا ما يصر أكثرهم على إنكار خضوعهم للجراحات التجميلية، ولكن الاختلاف الكبير من مظهر النجوم قبل وبعد الجراحات التجميلية، غالبا ما يكشف أمرهم أمام معجبيهم ووسائل الإعلام.

بداية من كانجانا رانوت وحتى غوري خان ، إليكم أشهر نجمات بوليوود اللاتي يعتقد أنهم قد خضعوا لجراحات تجميلية: