تعرفوا على المسيرة الحافلة للمطرب السعودي عبادي الجوهر في عيد ميلاده الـ63

اخطبوط العود، سفير الحزن، موسيقار الجزيرة العربية.. هذه بعض من الألقاب التي أطلقت على الفنان السعودي الكبير عبادي الجوهر، وهو الموسيقار والمطرب وعازف العود الاستثائي

وصلت ألقاب عبادي الجوهر إلى أكثر من 10 ألقاب، حيث بدأ الرجل مسيرته منذ أن كان في عمر الـ15، ولازال في قمة مجده وعطاءه الفني

موهبة عبادي الجوهر امتدت وتشعبت ونالت ثقة كبار المطربين وأبرزهم الفنانة الراحلة وردة التي قدمت معه دويتو يحمل عنوان "زمن ماهو زماني"

وهي أغنية تم تصويرها على طريقة الفيديو كليب، بإشراف المخرج شريف صبري.

كما قدم أيضا أغنية مع آمال ماهر، ولحن لسميرة سعيد و أصالة ونجاة الصغيرة، وطلال مداح.

أول ألبوم لعبادي الجوهر كان من تلحين طلال مداح وطرحه عام 1968 وكان بعنوان "ياغزال"

حصل المطرب الكبير عبادي الجوهر العام الماضي على الدكتوراة الفخرية من أكاديمية الفنون بمصر، وكان معه كل من حسين الجسمي، و عبد الله الرويشد.

عبادي الجوهر كان قد اختفى لعامين تقريبا عن الساحة، بعد وفاة زوجته وشقيقه، وقبلهما والدته، وبعدها عاد بقوة عام 2007 بألبومه المهم "الجرح أرحم".

حصل عبادي الجوهر على عدد من الأوسمة منها أرفع وسام بسلطنة عمان بعد أن قدم وصلة على العود مميزة قبل 11 عاما، وحصل ايضا على جوائز كثيرة من مهرجان العود العربي.

من أبرز أغنيات عبادي الجوهر سبعه أرقام وجفا، وياعيونها، و سافروا ولا ودعوه، و سكة طويلة، وحبر ورق"

القاهرة-هي الإثنين, 10/24/2016 - 17:18

ولد الفنان السعودي الكبير عبادي الجوهر بمدينة جدة في الرابع والعشرين من شهر أكتوبر عام 1953، حيث بدأ مسيرته حينما كان صبيا، ونال ثقة نجوم الساحة وقتها، ومنذ أواخر الستينيات من القرن الماضي، وهو يحقق نجاحا تلو الآخر، حتى أصبح اسمه علامة مميزة للجودة، والرقي والفن الأصيل.

تابعوا معنا في هذا الألبوم اضاءة ولمحة عن مسيرة المطرب الكبير.