شاهدوا اشهر اطفال الكليبات بعد ماكبروا..طفل هيفاء وهبي اصبح شابا!

هيفاء وهبي حققت نجاحا مدويا باغنيتها "بوس الواوا" التي شاركها بها طفل خفيف الدم ومليئ بالشقاوة عام 2009، فكيف بدا

في وصرة التقطت له قبل اشهر بدا الطفل وقد اوشك ان يصبح شابا وتغير الملامح واضح جدا

فمن اشهر الاطفال ذلك الصغير الذي ظهر مع انغام قبل اكثر نن 13 عاما في كليب "عمري معاك"، وحينها اعتقد كثيرون انه ابنها عمر نظرا لقرب الشبه بينهما، ولكن..

انغام نفت الامر حينها، واكدت انها ترفض الاستعانة بابنها كموديل في كليب لها، ومؤخرا انتشرت صورة لها مع بطل الكليب بعدما اصبح رجلا

انغام ايضا نشرت الصورة وقالت ان الصبي اصبح "طولها" في اشارة منها لتغيره كثيرا

وكان دوما ما يستعين محمد فؤاد بالاطفال في كليباتها، ومن "الحب الحقيقي" الذي استعان فيه بابنه عبد الرحمن، وايضا "انا لو حبيبك"

فطفل "انا لو حبيبك" سرق الكاميرا من فؤاد نفسه حين عرض الكليب قبل 17 عاما نظرا لبراءته الشديدة، فهل لازال محتفظا بنفس الملامح؟

الشاب الذي تخرج من الجامعة، احتفظ باغلب ملامحه، ولكنه صدم الجمهور حينما انتشرت صورة له وهو يدخن!

اما الشقية التي ظهرت قبل عشر سنوات تقريبا في كليب محمود العسيلي "تررم" فتقريبا لازالت كما هي تماما

الطفلة الشقية صاحبة العيون الخضراء استعان بها العسيلي في الكليب الشهير، ولكنها لم تظهر كثيرا فيما بعد سوى في عدة اعلانات

وهاهي الطفلة بعدما اصبحت في سن الشباب، فهل لازالت كما هي؟

الطفل اصبح رجلا الان وانهى سنته الاولى بالجامعة، ولا يفارق والدته تقريبا، ولكنه خالفها الرأي..

بعدما قرر احتراف التمثيل عن غير رضاها وظهر بدور مميز في فيلم "ولاد رزق" الذي اخرجه طارق العريان، زوج اصالة.

القاهرة-هي الأحد, 04/17/2016 - 17:50

مر الوقت سريعا وهاهم اطفال اشهر الكليبات العربية يظهرون بعد ان اصبحوا طلاب في الجامعة، وبعضهم ينهي مرحلة الثانوية، في هذا الالبوم تابعوا كيف بدا الصغار الذين كانوا يعبثون بالدقيق وبصوص الشيكولاتة في احدث صورهم.