مطهرات المياه تسبب حساسية من الأطعمة

أظهرت دراسة أمريكية حديثة أن المركبات التي تستعمل في تطهير المياه تزيد من خطر الإصابة بحساسية من الأطعمة، وذلك بنسبة 80%. كان اختصاصيون في أمراض الحساسية قد أجروا تحليلاً لاستطلاع أجراه المعهد القومي للصحة والتغذية في عامي 2005 و2006 على 10 آلاف و348 مشاركًا، منهم 2548 لديهم معدلات مرتفعة من ثنائي كلورو الفينول في أجسامهم. أظهرت نتائج الاستطلاع أن أولئك الذين لديهم معدلات مرتفعة من مادة ثنائي كلورو الفينول في أجسامهم، كانوا أكثر عرضة للإصابة بحساسية من بعض الأطعمة بنسبة 80%. وأوضح القائمون على الدراسة أن مادة ثنائي كلورو الفينول تستخدم في المبيدات الحشرية، كما تستخدم في تطهير مياه الشرب، وتؤدي إلى إضعاف تقبل بعض الأشخاص للأطعمة، مما قد يؤدي إلى إصابتهم بحساسية من الطعام. وأكد الباحثون أن مياه الصنبور لا تختلف في ذلك عن المياه المعبّأة، فتلك المادة موجودة كذلك في الفواكه والخضراوات التي أضيفت لها مبيدات حشرية. يذكر أن الكثيرين يعانون من حساسية من بعض الأطعمة، أشهرها الحليب، والبيض، والصويا، والسمك، والفراولة والموز.