هل تؤثر طريقة تقطيع الخضار على مذاقها ؟

يفضل تقطيع الطماطم بحجم اكبر للسلطات لتصبح نكهتها اقوى

يفضل تقطيع الطماطم بحجم اكبر للسلطات لتصبح نكهتها اقوى

كلما قمتي بهرس الثوم كانت نكهته اقوى ؛ذلك البصل والبروكلي وغيرها

كلما قمتي بهرس الثوم كانت نكهته اقوى ؛ذلك البصل والبروكلي وغيرها

طريقة تقطيع الخضروات يؤثر على طبختك

طريقة تقطيع الخضروات يؤثر على طبختك

المكونات الاساسية لكل طبخة ليست مقياساً لمذاقها فما لا تعرفه الكثير من السيدات ان تقطيع الخضار يؤثر على مذاقها سواء كانت مقطعة مكعبات او شرائح او حتى كانت مبشورة وبالتالي تكون هي المؤثر الحقيقي للمذاق النهائي لاكلتك . 

الطهاة وعلماء الطعام يتفقون ان تقطيع الخضار له تاثير على المذاق

و يعود السبب لكيمياء الخضروات والفواكه فالتركيب الكيميائي للخضار هو ما يجعلها لذيذة. فحين يتم هرس تلك الخضار او تقطيعها الى شرائح، تتحفز خلاياها المتمزقة على افراز انزيمات تؤدي لتفاعلها الكيميائي، وهو ما يؤثر على المذاق و الرائحة.  

وبحسب اختصاصي الاغذية فان كل حبة خضار او فاكهة لديها استجابة تختلف عن الاخرى بطريقة تقطيعها فعلى سبيل المثال الطماطم حين يتم قطعها لاول مرة تكون نكهتها اقوى والذ ، وذات التفاعل الكيميائي لا يختلف كثير عن الرائحة التي نعرفها للخضروات الورقية او العشبية ، و على عكس تقطيع البصل او الثوم الذي يقوى كلما زاد تقطيعه وطحنه ، وذات الشيء البروكلي، والقرنبيط، والملفوف فكلما كان تقطيعها اكثر كانت نكهتها اقوى .