كانجانا رانوت سعيدة بموقف بريانكا شوبرا وفيديا بالان 

صديقات رائعات

صديقات رائعات

كانجانا رانوت

كانجانا رانوت

كانجانا رانوت سعيدة بموقف بريانكا شوبرا وفيديا بالان

كانجانا رانوت سعيدة بموقف بريانكا شوبرا وفيديا بالان

كانجانا رانوت

كانجانا رانوت

الخلافات بين الممثلة كانجانا رانوت (Kangana Ranaut) 29 عام، والممثل هريثيك روشان (Hrithik Roshan) 42 عام، ظلت حديث وسائل الاعلام مؤخرا، خاصة وأنها قد اتخذت بعدا قانونيا ووصل الامر إلى تحقيق رجال الشرطة مع كانجانا وشقيقتها بعد أن قام روشان باتهامهما رسميا في قضية التورط في قضية الجريمة الالكترونية التي وقع ضحية لها، ولحسن الحظ فإن كانجانا قد وجدت الدعم من صديقاتها الشهيرات ومنهم النجمات فيديا بالان (Vidya Balan)، سونام كابور (Sonam Kapoor)، (Kalki Koechlin) واللاتي قمن في تصريحات علنية بالثناء على شجاعة كانجانا في الوقوف امام ما تواجهه من دعاوى قضائية وكذلك النجمة بريانكا تشوبرا (Priyanka Chopra) التي اكدت كانجانا على مساندتها لها في ازمتها الاخيرة إلى جانب صديقاتها الاخريات.

صديقات رائعات


كانجانا قالت في لقاء صحفي جميع صديقاتي رائعات، نحن بالفعل مقربون للغاية، لا أحد منا يتدخل في الحياة الخاصة للاخر ولن تجد احداهن تقوم باستجوابي وسؤالي بطريقة "عليك أن تخبريني ما حدث بالضبط" ولكن ما حصلت عليه منهن هو مكالمات هاتفية مليئة بالحب والتعاطف، لقد اظهرت جميع صديقاتي اهتمامهن وتجاوبهن معي.

محاولات الصلح مع هريثيك روشان


كانجانا تحدثت أيضا عن محاولات الإصلاح بينها وبين روشان والتي قام بها عدد من زملائهما في الوسط الفني لأن ذلك اظهر اهتمام زملائهم من الوسط الفني بأمر بعضهم البعض، وقالت: "اعتقد أنك عندما تكون داخل موقف ما تكون مشاعرك هي العامل المسيطر ولا تكون موضوعيا للغاية واهم ما يمكن عمله في موقف كهذا ألا يلتفت الاخرين من حولك لانتقادك أو انتقاد الطرف الاخر وإنما القيام بمحاولات لاصلاح الامر"، واضافت كانجانا قائلة: "أنا اشعر أنني إذا شاهدت غدا شخصين في موقف مماثل فساحاول التواصل معها ليس من أجل معرفة القصة الحقيقية وراء خلافاتهما ولكن لتأكد أن كلاهما على ما يرام، أنا بالفعل اشعر بالفخر لأنني محاطة بأشخاص أثبتوا أنهم اكثر انسانية مما يمكنني تخيله".

كانجانا تعترف بتقصيرها في عملها


وبعيدا عن الخلافات فإن كانجانا تأمل في أن تقوم بالالتفات إلى عملها والتركيز عليه لأنها تشعر أن بامكانها أن تحقق المزيد من النجاح في مجال عملها، وقالت: "حاليا اشعر انني اقوم بعمل يوصف بأنه بالكاد جيد، ولذلك فإنني احاول التركيز أكثر على عملي، في الحقيقة اشعر في كثير من الاحيان أنني لا اقوم بالاستفادة مت قدراتي كما يجب ولكنني ساقوم بالتصرف حيال هذا الامر، وفي يوم من الايام اتمنى أن اكون حقا كل الصفات الرائعة التي وصفني بها البعض".

الجائزة الوطنية


كانجانا رانوت كانت قد حصلت مؤخرا على الجائزة الوطنية (National Award) عن فيلم " Tanu Weds Manu Returns"، ورشحت لجائزة " Padma Shri" ولكنها لم تتمكن من الحصول عليها، واكدت أنها ليست محبطة بسبب عدم فوزها بجائزة " Padma Shri" بل وأكدت أنها تشعر بارتياح حيال هذا الأمر لأنها ترى أن امامها طريق طويل قبل أن تحوز على شرف عظيم مثل الفوز بجائزة " Padma Shri".