كاترينا كيف ترغب في المصالحة بين يرغب رانبير كابور بالمضي قدما

كاترينا كيف ترغب في المصالحة بين يرغب رانبير كابور بالمضي قدما

كاترينا كيف ترغب في المصالحة بين يرغب رانبير كابور بالمضي قدما

رانبير كابور رفض عرضا بالعودة

رانبير كابور رفض عرضا بالعودة

كاترينا كيف ورانبير كابور

كاترينا كيف ورانبير كابور

كاترينا كيف ورانبير كابور

كاترينا كيف ورانبير كابور

إذا صحت التقارير الجديدة التي نشرت حول الحبيبين السابقين رانبير كابور (Ranbir Kapoor) و كاترينا كيف (Katrina Kaif)، فإن كاترينا ربما تفكر في اعطاء فرصة اخرى لعلاقتها الرومانسية مع صديقها السابق رانبير ، ولكن رانبير لا يرغب في هذا ويعتبر ان علاقتهما انتهت تماما.

كاترينا كيف تترك واتساب بسبب رانبير كابور

ديبيكا بادوكون حائرة بين رانبير كابور ورانفير سينغ

أم رانبير كابور تنفي علاقتها في انفصال ابنها عن كاترينا كييف

الممثلة كاترينا كيف والممثل رانبير كابور كانا حديث الجميع في بوليود والهند قبل أن تنتشر الانباء عن انفصالهما، ولقد شكل انفصال الثنائي صدمة كبيرة لمعجبيهما والكثير من المراقبين ووسائل الاعلام وخاصة بعد أن انتشرت انباء تتحدث عن أن الثنائي في طريقهما للاعلان عن خطبتهما في نهاية هذا العام، وحتى الان لا أحد يعرف الاسباب الحقيقة لانفصال رانبير وكاترينا وإن كانت هناك الكثير من التكهنات حول اسباب انفصالهما، احدها أن والدة رانبير كانت سببا رئيسيا في انفصال الحبيبين، والآن تعود شائعات جديدة  للظهور حول علاقة رانبير وكاترينا، هذه الشائعات مفادها أن كاترينا ترغب في العودة مجددا إلى رانبير.

رانبير كابور رفض عرضا بالعودة 

كاترينا كيف ترفض الحديث عن رانبير كابور
رانبير وكاترينا تقابلا مؤخرا في حفل عيد ميلاد آرتي شيتي (Aarti Shetty)، ولقد ذكر تقرير نشرته مجلة " Deccan Chronicle"، أن احد الضيوف استمتع عن طريق المصادفة للحديث الذي دار بين رانبير وكاترينا في الحفل، وطبقا لما نقلته المجلة فإن الضيف قد سمع كاترينا وهي تسأل رانبير عما إذا كان من الممكن أن يعطيا علاقتهما فرصة أخرى، ولقد رد رانبير وقال لها أن علاقتهما قد انتهت ولا جدوى من المحاولة، ولقد اكدت عدة مصادر أن كاترينا قد بدت منزعجة للغاية بعد حديثها مع رانبير في الحفل.

إذا صحت هذه التقارير والتي لم يؤكدها أو ينفيها أي من رانبير وكاترينا حتى الآن فإن النجمين الشهيرين يجيدان اخفاء مشاعرهما جيدا عن وسائل الاعلام، كاترينا على سبيل المثال شوهدت في مناسبات عديدة للترويج لفيلمها الجديد " Fitoor " وهي مبتسمة وسعيدة ولا يبدو أنها تعاني من قلب محطم، على الجانب الاخر فإن رانبير يبدو منشغلا هو الاخر بالعمل وحضور المناسبات الاحتفالية الهامة.