صور: مواجهة فلسفية بين الصباح والخيام حول عقيدة القتل فى سمرقند

مسلسل سمرقند

مسلسل سمرقند

حسن الصباح

حسن الصباح

الملكة توركان

الملكة توركان

مسلسل سمرقند

مسلسل سمرقند

حسن الصباح

حسن الصباح

الجنة المزعومة من طرف حسن الصباح

الجنة المزعومة من طرف حسن الصباح

أخذت الملكة توركان تحث الملك سلطان شاه على الذهاب إلى الاحتفال الذي تم تنظيمه على مشارف بغداد، وعدم الخضوع لخبر موت وزير الدولة نظام الملك، على اعتبار أن ذلك سيعطي رسالة للعرب بأن السلاجقة قوم ضعفاء، فى الوقت الذي وصلت فيه آتون خاتون ابنة سلكان شاه وزوجة الخليفة العباسي لوالدها، وأخذت تحكي لهم الاهانات المتوالية التى يوجهها لها الخليفة العباسي.

مواجهة الصباح والخيام

فى خطوة مفاجئة، ذهب عمر الخيام إلى قلعة آلاموت لمقابلة حسن الصباح، ودار بينهما صراع جدلي، حول جدوى قتل نظام الملك، الذي يراه عمر الخيام رجلا خيّرا، وبدأ الثنائي فى التحدث حول عقيدة القتل لدى اتباع الباطنية من انصار حسن الصباح، والتى يراها الخيام أعمالا لا تقل وحشية عما يفعله غير المسلمين، وأمام استمرار الجدل، أفصح حسن الصباح أن من طلب منه قتل الوزير نظام الملك هي الملكة توركان وقد أرسلت جاريتها نرمين - زوجة عمر الخيام-، لتطلب منه ذلك.

زيف الجنة

يبدو أن كل من يكتشف جنة حسن الصباح سيكون مصيره القتل، فعلى الرغم من أن الصباح يعتمد على فتاه فيروز فى القيام بعدد كبير من الاعمال الخاصة، إلا أنه تمكن من العثور على المخبأ السري للجنة المعزومة، وباكتشافها فضل الصباح القيام بقتله حتى لا يفصح عن زيف الادعاءات التى روجها حسن الصباح بالحلم بالجنة الموجودة فى احدى الاماكن الخفية من القلعة.