صور: الصدمة يرصد رد الفعل الايجابي للجمهور حول شراء لعبة للاطفال

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

اختبر برنامج الصدمة رد فعل الجمهور فى حال رؤية أحدى الامهات التى تريد شراء لعبة لطفلتها، إلا أن ضيق الحال يمنعها من محاولة ادخال البهجة والسرور لطفلتها، فماذا سيكون رد فعل الناس حيال ذلك.

الانسان لأخيه الأنسان

فى العراق استغرق الأمر طويلا قبل أن يتدخل المتفاعلين مع الحالة الانسانية التى قدمت أمامها، وعزا ذلك البعض إلى أنهم تخوفوا من ردة فعل الأم، من أنها قد ترفض وقد تقوم باحراجهم، لكنهم لم يتاوانوا عن تقديم المساعدة للأم لإدخال السعادة على قلب ابنتها الصغيرة.

فى الامارات أظهر الجمهور رد فعل قوي، تجاه حاجة الأم فى ادخال السعادة على طفلها، وحاول البعض أن يعطيها للطفل على أنها هدية، وأخذوا يحثون الأم على قبول الهدية وأن الناس لبعضهم، ومن الواجب أن يكون الجميع فى خدمة الانسان ومشاعر الآخرين، فيما قام أحد الاشخاص بشراء اللعبة وطلب توصيلها للأم بعد أن يهم هو بالرحيل حتى لا يجرح شعور الأم.

لم يختلف رد فعل اللبنانيون كثيرا حول ضرورة أن يروا الطفلة سعيدة، خاصة وأن النقود الأهم أن يتم صرفها فى المصارف الصحيحة ومنها أن يسعد الناس بعضهم البعض.