شاهدوا ردود الفعل غير المتوقعة حول اختبار الامانة فى «الصدمة»

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

اختبار الامانة في

اختبار الامانة في "الصدمة"

هل جح العرب في اختبار صيانة الامانة؟

هل جح العرب في اختبار صيانة الامانة؟

الصدمة

الصدمة

الضرب نصيب السارق

الضرب نصيب السارق

كيف كات ردود افعال العرب فيما يتعلق بصيانة الامانة؟

كيف كات ردود افعال العرب فيما يتعلق بصيانة الامانة؟

الصدمة

الصدمة

برنامج الصدمة

برنامج الصدمة

انتشار حوداث السرقة خلال الفترة الأخيرة، فى بعض البلدان العربية، سواء التى تتم فى الخفاء أو العلن كانت هي موضوع برنامج " الصدمة " الذي اقام تجربة يختبر فيها ردود الفعل حول سرقة احد أجهزة اللاب توب الخاصة بأحد الافراد من داخل احد الكافيهات، ويرصد كيفية التعامل مع تلك الحادثة، حيث يقوم الممثل بسؤال الشخص المتواجد فى الطاولة المجاورة له بأن يراقب أشيائه، ويتدخل أحد الأشخاص محاولا سرقة اللاب توب.

ضرب السارق

ففي مصر اقيمت التجربة مع 4 شخصيات، وقعت السرقة فى احد احدى الحالات بعد أن ظن الشخص ان السارق هو صديق الشخص الذي كان جالسا فى نفس المكان، أما الحالات الأخرى فتراوحت ردود الفعل ما بين تعدي بالضرب على السارق أو القيام بطلب المسئولين على الكافية.

الامانة يجب أن تصان

 

في العراق والامارات

 

فيما اعتبر  العراقيين الذي اقيم عليهم الاختبار ان صيانة الامانة  تستوجب التدخل، حتى لو كان الشخص السارق يحمل سلاحا، حتى وان كان هذا الشخص يعرف الفتاة صاحبة الجهاز، فالامانة تتطلب أن يكون الشخص على قدر المسئولية ولا ينبغي علينا تركها، ومعظم من وقعوا في عينة الاختبار من الاماراتيين أاصرفوا خلال الحديث عن الانتباه إلى الامانة التى وكلت لهم، مما عرض اللاب توب للسرقة فى أكثر من حالة، وعند معاتبة البعض عن انصرافهم من الحفاظ على الأمانة، كانت الاجابة بأنه لا يعمل فى المطعم.

ماذا حدث في لبنان ؟

 

فيما أبدي بعض اللبنانين مرونة مع السارق، ولم يعطوا أي انتباه، بينما اعتبر آخرون أن الامانة لا ينبغي التفريط فيها.