الملل يسيطر على حلقات الخانكة

ميرهان حسين

ميرهان حسين

مسلسل الخانكة

مسلسل الخانكة

ماجد المصري في الخانكة

ماجد المصري في الخانكة

غادة عبد الرازق

غادة عبد الرازق

الخانكة

الخانكة

رغم الرسائل العديدة التي يحملها مسلسل الخانكة، ورغم الإثارة التي شدت المشاهدين في بداية حلقات المسلسل، إلا أن العمل بدأ يفقد بريقه رغم أداء غادة عبد الرازق بطلة المسلسل منذ عدة حلقات.

 

مشاهد مكررة .. وسجن غير مقنع:

المتابع للمسلسل منذ البداية قد يلاحظ ثغرة وقع بها مخرج المسلسل محمد جمعة، وهو سجن غادة عبد الرازق غير المقنع، فبعد ترحيل أميرة "غادة عبد الرازق" من النيابة إلى السجن، لم نعلم الحكم الحقيقي لها، والمبرر من سجنها دون حكم قضائي، ومن ثم تحويلها للمصحة النفسية.

المشاهد المكررة، والمعادة في الحلقة الجديدة لا جدوى لها سوى وضع المشاهد في دائرة من الملل، حيث خلت الحلقات السابقة من أي إثارة وشد للمشاهد، خصوصا تكرار مشاهد المصحة النفسية، وتقلص دور غادة عبد الرازق مقابل المساحة الكبيرة لبطل العمل ماجد المصري، الذي يهيم عشقا بالمذيعة "نور" ميرهان حسين، تاركا ابنه المدمن على مسؤولية الأم التي تهرب من واقعها من خلال السهر مع صديقتها.

 

كما لاحظنا حصر النجمة غادة عبد الرازق نفسها في أدوار الشخصية المريضة نفسيا، وذلك في مسلسل "حكاية حياة" و"الكابوس" و"الخانكة"، ونتمنى أن تعود غادة إلى أدوارها القوية التي اعتدنا عليها خصوصا في مسلسل "مع سبق الاصرار".