صور: اللحظة التى فكر فيها علاء مرسي بنفسه دون سامية فى "رامز بيلعب بالنار"

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

برنامج رامز بيلعب بالنار

حل النجمين المصري علاء مرسي والتونسية سامية الطرابلسي كطيفين فى برنامج رامز بيلعب بالنار، والذي يقدمه الفنان المصري رامز جلال، فى حلقة لم يكن فيها الكثير من الافيهات.

أطلق رامز على علاء مرسي الفنان الذي لا يرى بالعين المجردة، لكنه يعيش فى دور البلطجي أو الوحش رغم أنه فى حجم عقلة الأصبع، أما الفنانة التونسية فاتنة قرطاج فلم يطل رامز الحديث عنها.

رامز يشرح لفريق العمل طبيعة الحلقة و الاختلافات بين علاء مرسي و سامية الطرابلسي 

واستعجبت الفنانة التونسية من المقلب مؤكدة أنه من اخطر المقالب التى يكن تنفيذها، وبسؤال الفنان علاء مرسي عن أخطر اللحظات التي واجهته خلال الحلقة، اكد على أن أكثر اللحظات رعبا تلك اللحظة التى صعد فيها على السلم المؤدي إلى سطح المبني، وعلى الرغم من أنه كان يفكر فى الفتاة المصاحبة له – سامية الطرابلسي-، إلا أن الانفجار الذي وقع جعله يفكر فى نفسه وقتها.

وطالب رامز فريقه المعاون بضرورة توخي الحذر من علاء مرسي، فعلى الرغم من تشبيهه له بـ «علامة التعجب» إلا أنه كلف أحد اعضاء الفريق المعاون بأن يكون خلف علاء مرسي دائما، حيث أنه من الممكن أن يهرب منهم فى اى مكان خلال عملية الهروب المفتعلة، وهو ما حدث بالفعل وكان رامز فى حيرة من أمره، أنقذه منها فريقه المعاون.

شاهد رد فعل سامية الطرابلسي و علاء مرسي بعد الشرارة الأولي و حريق الغرفة