بعد قبول السقا مشاركة رمضان في فيلم سينمائي .. من يسبق اسمه الآخر؟

يتعاون رمضان مع السقا في فيلم جديد

يتعاون رمضان مع السقا في فيلم جديد

حقق شعبية واسعة خلال افلامه الاخيرة

حقق شعبية واسعة خلال افلامه الاخيرة

يتمتع بجماهيرية كبيرة تصدر بها بطولات افلامه

يتمتع بجماهيرية كبيرة تصدر بها بطولات افلامه

هل يتصدر الافيش لكون صاحب المشروع السنيمائي في البداية؟

هل يتصدر الافيش لكون صاحب المشروع السنيمائي في البداية؟

هل نجومية السقا السابقة لرمضان تنجح في تقديم اسمه عليه؟

هل نجومية السقا السابقة لرمضان تنجح في تقديم اسمه عليه؟

اشتهر بشخصية البلطجي في اعماله

اشتهر بشخصية البلطجي في اعماله

غالبًا ما يقدم دور الضابط الذي ينتقم لينال حقه

غالبًا ما يقدم دور الضابط الذي ينتقم لينال حقه

انضم خالد الصاوي الى بطلي الفيلم

انضم خالد الصاوي الى بطلي الفيلم

مفاجاة كبيرة تم اعلانها خلال الايام القليلة القادمة، اشارت الى ان النجمين احمد السقا ومحمد رمضان سيتعاونان في عمل سينمائي يعد اللقاء الاول بينهما، وهو ما دفع البعض للتوقع بان هذا المشروع لن يكتب له الاستمرارية.

لكن كانت الدهشة مع تاكيد قبول السقا المشاركة في الفيلم الذي كان قد سبقه على توقيع عقد بطولته رمضان مع المخرج شريف عرفة.

محمد رمضان

شعبية وجماهيرية

ومع انه لم يتم الكشف عن تفاصيل هذه التجربة ولا مؤلفها، ولا موعد بدء التصوير، وغيرها منها الامور، لكنه بالتاكيد لا يمكن التعامل معها على انها مثل اي عمل سينمائي، انما يضم نجمين كلاهما له شعبية ومكانة لدى المشاهدين، ويتمتع كلا منهما بعشق شريحة من افراد الجمهور، اكتسباها عبر سنوات دخولهما الوسط الفني، وبمجهودهما.

الضابط والبلطجي

المثير ان احمد السقا معروف بتجسيده شبه الدائم لشخصية الضابط النزيه، او الذي ينتقم ممن الحقوا به الاذى، فيما اشتهر محمد رمضان بشخصية البلطجي، فكانت الصاروخ الذي اطلقه في عالم النجومية، رغم انه سبق ذلك تقديمه لشخصيات، لم تفلح في التعليق في ذهن المشاهدين، ولا نعرف هل يستكمل النجمان تقديمهما للشخصيتين في الفيلم الجديد ايضًا؟ هذا ما ستكشفه الايام القادمة.

احمد السقا

تصدر التتر والافيش

هناك جانب اخر مثير في هذه التجربة، يتعلق باسم النجم الذي سيتصدر تتر العمل السينمائي، هل سيكون لمحمد رمضان باعتباره صاحب المشروع منذ البداية مع المخرج شريف عرفة، ام لاحمد السقا باعتبار انه النجم الذي تصدر افلامًا كثيرة قبل نجومية رمضان على الساحة؟، الاحتمالية التي ربما ترجح كفتها انه قد يلجا شريف عرفة لمساواتهما في وضع اسماءهما على تتر العمل، ولكن ماذا عن الافيشات ووضع كلا النجمين فيها؟ وهل سيكون هذه التفاصيل محلّ ازمة ترويها الصحافة خلال الفترة القادمة؟ ام سيتمكن صناع الفيلم من تجاوزها لتقديم عمل قوي يتمكن من الفوز باعجاب المشاهدين؟

خالد الصاوي

اضيف لهذه التجربة النجم خالد الصاوي، والذي اصبح واحدًا من نجوم شباك التذاكر ايضًا، وسبق له التعاون مع احمد السقا في افلام اخرها "الجزيرة" بجزايه، وهو ما يثير تساؤلات بشان وضعه ايضًا ومدى مساحة دوره وظهور اسمه على التترات والافيشات.