هل تصيب محمد فؤاد لعنة المشخصاتي؟

اخر اعمال محمد فؤاد السينمائية كان

اخر اعمال محمد فؤاد السينمائية كان "غاوي حب"

يحضر محمد فؤاد لفيلم بعنوان

يحضر محمد فؤاد لفيلم بعنوان "فريدة جدا"

يكتبه صديقه تامر عبد المنم

يكتبه صديقه تامر عبد المنم

شارك محمد فؤاد في اعمال لنفس المؤلف تامر عبدالمنعم منها مسلسلها الاخير

شارك محمد فؤاد في اعمال لنفس المؤلف تامر عبدالمنعم منها مسلسلها الاخير

الخوف ان تصيبه لعنة فشل المشخصاتي

الخوف ان تصيبه لعنة فشل المشخصاتي

اعمال محمد فؤاد حققت نجاحا عاديا من نظر الجمهور والنقاد

اعمال محمد فؤاد حققت نجاحا عاديا من نظر الجمهور والنقاد

لم يتوقع كثيرون ان 11 عام قد مضى على اخر ظهور سينمائي للفنان محمد فؤاد، منذ ان قدم فيلمه "غاوي حب"، الذي شاركته بطولته المعتزلة حلا شيحة.

عودة "فريدة جدًا"

محمد فؤاد قرر العودة الى الشاشة الفضية مجددًا من خلال فيلم بعنوان "فريدة جدًا" يبدا التحضير له خلال الفترة القادمة، كتبه تامر عبد المنعم، ويخرجه عمر عبد العزيز، وتنتجه شركة ماركيزهاوس.

عمل فاشل

اللافت ان الفنان تامر عبد المنعم الذي كتب الفيلم، هو نفسه الذي قام بكتابة عدد من الاعمال منها مسلسل "اغلى من حياتي" الذي قام ببطولته محمد فؤاد، كذلك فيلم "المشخصاتي" الذي تم عرضه منذ عدة اسابيع، ولكنه لم يحقق ايرادات ضخمة فتم رفعه من دور العرض، كذلك لم يفلح على المستوى النقدي.

لعنة المشخصاتي

ولان هذا الفيلم لم يحقق النجاح الكبير لا جماهيريا ولا نقديا، فان هذا الامر يضع عدة تكهنات حول احتمالية اصابة "فريدة جدا" الذي يمثل مشروع فؤاد الجديد بلعنة "المشخصاتي"، وانه قد يخفق ولا يحقق النجاح الكبير، بل ويُرفع من دور العرض؟

تجارب سابقة

الجدير بالذكر ان تجارب السابقة للفنان محمد فؤاد اغلبها لم يحقق النجاح العظيم، انما كانت في اطار المعقول، اذ لم يتصدر بها قائمة ايرادات شباك التذاكر، لم تسلم من كتابات النقاد، وهو ما يزيد من احتمالية تاثير اللعنة المذكورة على "فريدة جدا".

حكم مسبق

عموما لن نستبق الاحداث باصدار حكم على هذا الفيلم قبل طرحه بدور العرض ومتابعته، وسننتظر بدء صناعه في تصويره، اذ سيتم التصوير بين القاهرة والامارات، لذا اوقف  فؤاد مشروعاته الاخرى حتى يكون متفرغا له.