5 نجمات عشن طفولة تعيسة .. قصة شريهان مفزعة

سيرين طفلة حزينة ومرتبكة

سيرين طفلة حزينة ومرتبكة

كشفت سيرين عن معاناتها أخيرا

كشفت سيرين عن معاناتها أخيرا

مي عز الدين ووالدتها لا تفترقان

مي عز الدين ووالدتها لا تفترقان

سيرين وشقيقتها والأم

سيرين وشقيقتها والأم

شريهان مع الأم المحاربة

شريهان مع الأم المحاربة

مي عز الدين شهدت انفصال الأبوين وهي طفلة

مي عز الدين شهدت انفصال الأبوين وهي طفلة

هند صبري عاشت معاناة وهي صغيرة

هند صبري عاشت معاناة وهي صغيرة

هند صبري مريضة نفسيا!

هند صبري مريضة نفسيا!

هند ووالدتها

هند ووالدتها

شيرهان طفلة في المحاكم

شيرهان طفلة في المحاكم

ميريام..وأزمة لعب القمار

ميريام..وأزمة لعب القمار

هند صبري مراهقة

هند صبري مراهقة

شريهان لم تيأس رغم الأزمات

شريهان لم تيأس رغم الأزمات

شريهان دخلت المحاكم وهي في عمر صغيرة

شريهان دخلت المحاكم وهي في عمر صغيرة

طفولة قاسية، ومشاعر حزينة، وتوترات نفسية..هذه كلمات تصف حياة عدد من نجمات الفن العربي في بداية حياتهن، حيث عانين طويلا بسبب أزماتهن العائلية، والتي كان سبهها انفصال الوالدين..

سيرين عبد النور

أثارت سيرين الجدل مؤخرا باعترافها بأنها عاشت طفولة ومراهقة بعيدة كل البعد عن المثالية، حيث صدمت بطلاق والديها، وكانت تعيش اضطرابات كثيرة، كما أنها اضطرت للعمل وهي صغيرة بسبب أزماتهم المالية، لافتة أن هذا الواقع أثر على فكرتها تجاه الزواج، وأنها واجهت صعوبات كي توافق علي الارتباط بزوجها الحالي فريد رحمة..اعترافات سيرين الصريحة رغم الجدل والقسوة أثارت أيضا احترام متابعيها.

هند صبري

الفنانة التونسية اضطرت في مرحلة صباها الذهاب إلى طبيبها النفسي لمواجهة واقعها الأسري، حيث اعتبرت أن طلاق والديها في مرحلة مبكرة من حياتها بمثابة فاجعة كبيرة لها، وأنها كانت تلوم والدها كثيرا على قرار التخلي عن مؤسسة الأسرة.

ميريام فارس

التفكك الأسري أيضا عانت منه ميريام فارس في طفولتها، خصوصا وأن والدها كان يسبب لهم مشكلات وأزمات كثيرة، وكان يمارس العنف ضدهن أيضا بسبب إدمانه للعب القمار، وهو الأمر الذي دفعها هي ووالدتها وأشقائها لترك منزل العائلة والعيش بعيدا عنه، وهي بدورها كانت تعمل منذ الطفولة لتتمكن من الإنفاق عليهن.

مي عز الدين

مالايعلمه كثيرون أيضا أن والدا الفنانة مي عز قد انفصلا وهي صغيرة، وهو أمر سبب لها حزنا كبيرا أيضا، ورغم أن والدها حاول تعويضها والالتقاء بها على فترات إلا أنها بقائها للعيش مع والدتها سبب لها حرمانا من مظلة الأبوة.

شريهان

عاشت النجمة الكبيرة شريهان التي يصفها جمهورها بالديفا طفولة فيها تفاصيل قاسية للغاية وتبدو مرعبة أيضا، حيث دخلت وهي في عمر الـ14 من عمرها المحاكم مع والدتها وخاضتا معا حربا لاثبات نسبها لوالدها المحامي عبد الفتاح الشلقاني وكان هذا في نهاية السبعينات من القرن الماضي، فبعد وفاة الأب رفضت عائلته تسليم الميراث لشريهان ووالدتها واتهموا الأم بالتزوير والتحايل على القانون نظرا لأن زواجها بالمحامي الشهير كان عرفيا، وحدث الطلاق وشريهان لازالت في مرحلة الطفولة المبكرة جدا، حيث رفضت عائلته هذا الزواج لأن السيدة عواطف والدة شريهان كانت تعمل موديل وهو أمر كان غير لائق بالنسبة لهم، كما أنه كان الزواج الثاني في حياتها.

المزيد من أخبار المشاهير

أسبوع سخرية مستخدمي مواقع التواصل من إطلالات النجمات.. صور صادمة

هيفاء تواصل احتفالها بعيد ميلادها..هذه المرة بالرقص مع الأتراك

صور: نجوم أنجبوا في سن متأخرة..جمال سليمان أًصبح أبا في الخمسين