في الذكرى الأولى لرحيلها: آخر أغنية للمطربة صباح

 الشحرورة فى الذكرى الأولى لرحيلها

الشحرورة فى الذكرى الأولى لرحيلها

صباح تدعو للبهجة حتى بعد موتها

صباح تدعو للبهجة حتى بعد موتها

فى الذكرى الأولى لرحيل الصبوحة، لن تجد الا البهجة، فكما عاشت حياتها الطويلة تحض على الفرح، وأصرت على أن تكون جنازتها مصدرا للبهجة، جاءت أول أغنية لها يكشف عنها بعد وفاتها مصدرا للسعادة.
 
الأغنية عنوانها "إنبسط بعمرك قد ما فيك"، من كلمات ميشيل جحا وألحان جوزيف جحا، وكل كلماتها تدعو للسعادة والإنبساط وعدم الانشغال بمصاعب الحياة، ورغم صوت الصبوحة المجهد وأثر الزمن على قدراتها الفنية الا أن الأغنية تحمل طابعها البسيط المميز.