سيلين ديون تشكر معجبيها على دعمهم بعد مصابها الأليم

احدث صورة لسلين

احدث صورة لسلين

حزن سيلين لن ينتهي

حزن سيلين لن ينتهي

سيلين ديون تفتقد زوجها

سيلين ديون تفتقد زوجها

تساند اولادها

تساند اولادها

اخر ظهور لزوج سيلين ديون

اخر ظهور لزوج سيلين ديون

المغنية الكندية الشهيرة سيلين ديون وجهت شكرها لمعجبيها على دعمهم لها ولأسرتها بعد فقدانها لزوجها رينيه أنجليل والذي توفي مؤخرا بعد صراع مع مرض سرطان الحنجرة عن عمر يناهز 73 عاما. وقد قدمت سيلين شكرها لمعجبيها من خلال رسالة مؤثرة نشرت عبر موقعها الإلكتروني.
 
وكتبت سيلين 47 عاماً، في رسالتها: "أسرتي وأنا ممتنون للغاية على المشاعر الطيبة والدعم الكبير الذي أظهره لنا العديد من الأشخاص والذي أثر كثيرا في حياتنا خلال الأيام القليلة الماضية"، وأضافت في رسالتها: "لقد شعرنا بالحب الذي تحملونه لرينيه وشعرنا بصلواتكم وتعاطفكم معنا وهو ما ساعدنا كثيرا خلال هذه الفترة الصعبة من حياتنا، وبشكل لن يمكنكم أبدا تصوره، أشكركم جميعا من أعماق قلبي".
 
جنازة قومية
سيلين ديون وجهت شكرها أيضا للعاملين في حكومة مقاطعة كيبيك في كندا والتي ساعدتها على تنظيم جنازة قومية لزوجها الراحل وكتبت تقول: "أحب أن أوجه شكري أيضا لكل الأفراد والمنظمات التي ساعدتنا على وداعه بهذه الطريقة الجميلة، لن ننسى أبدا كل ما قدمتموه لنا" واختتمت سيلين رسالتها قائلة: "نيابة عن أسرتنا، ومع كل الحب، سيلين، رينيه تشارلز، نيلسون وإيدي باتريك، جان بيير وآن ماري".
 
بث مباشر
سيلين ديون ودعت زوجها الراحل الذي توفي في يوم 14 يناير الجاري في جنازة ضخمة أقيمت في يوم 22 يناير في كاتدرائية نوتردام في مدينة مونتريال وكان بجوارها أطفالهما الثلاثة رينيه تشارلز 15 عاماً، وطفلاهما التوأم نيلسون وإيدي باتريك 5 أعوام، بالإضافة إلى أبناء أنجليل من زواج سابق وهما جان بيير وآن ماري، ولقد عرضت الجنازة في بث مباشر على التلفزيون الكندي.
 
وفاة ثانية
وفاة رينيه أنجليل لم يكن المصاب الأليم الوحيد في حياة سيلين ديون خلال الأسابيع القليلة الماضية حيث فقدت أيضا شقيقها الأكبر دانيال ديون والذي توفي بعد يومين فقط من وفاة أنجليل وبعد صراع مع مرض سرطان المخ واللسان والحنجرة، ولقد استقبلت سيلين ديون وأسرتها المعزيين في وفاة دانيال في دار جنازات " Salon Charles Rajotte" ولكن سيلين غابت عن جنازة شقيقها الأكبر وطبقا لما أكدته عدة مصادر فإن سيلين قد فضلت أن تقوم بوداع شقيقها الأكبر في صمت وبعيدا عن وسائل الإعلام.