بعد دموع شيرين عبدالوهاب.. دومينيك حوراني تبكي

دومينيك حوراني

دومينيك حوراني

دومينيك حوراني وصورة سلفي

دومينيك حوراني وصورة سلفي

 دومينيك حوراني خلال بكائها

دومينيك حوراني خلال بكائها

بعد أيام على إثارة الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب الجدل جراء نشر صورتها وهي تبكي بحرقة من دون ايضاح السبب، انتقلت مشاعر الحزن والأسى الى الفنانة اللبنانية دومينيك حوراني التي ظهرت بصورة والدموع تنهمر من عينيها، وعلقت قائلة: "احيانا نختار قرار سيّء لنتجنب الأسوأ".
 
متابعو دومينيك تعاطفوا معها وامطروها بوابل من الحكم والأمثال التي قد ترفع معنوياتها، وبينها عبارات "ما فيش في الدنيا حاجة تستاهل"، لتعود دومينيك وتنشر تدوينة أخرى بعد ساعات قالت فيها: "صباح الخير، أليس بعد سواد الليل يأتي نور الصباح ، وان بعد العسر يسرا وان بعد كل ضيق هناك مخرجا ، أليس هذا وعد الله لنا لنطمئن اذا"، في اشارة الى ان ازمتها على طريق الحل.
 
فهل ستنتقل عدوى البكاء والحزن عبر مواقع التواصل الاجتماعي لفنانة أخرى؟ وهل تؤيدون مشاركة الفنان لأحزانه مع جمهوره علناً؟ شاركونا آراءكم.