هجوم حاد على راندا البحيري بسبب "اطفال الشوارع"

سلفي مع الاطفال

سلفي مع الاطفال

 راندا البحيري وابتسامة مشتركة مع الاطفال

راندا البحيري وابتسامة مشتركة مع الاطفال

الممثلة المصرية راندا البحيري

الممثلة المصرية راندا البحيري

 رندا البحيري

رندا البحيري

تفاجئت الممثلة المصرية راندا البحيري بحملة هجوم وانتقادات لاذعة ضدها عقب نشرها صورة مع "اطفال الشوارع" عبر صفحتها على موقع "انستغرام"، مرفقا بتعليق كتبت فيه:"اطفال الشوارع في التجمع الخامس النهارده. قضيت معاهم وقت حلو. اوي. بس اتعرفت على كام حد منهم وحبيتهم لدرجة اني مخنوقه أوي اني مش هشوفهم تاني... كريم ونسمة و محمد".
 
البعض من جمهور رندا لم يرق لهم توصيف هؤلاء الاطفال بـ "اطفال الشوارع" واتهموا نجمتهم "بالعنصرية" والاساءة للأطفال، وطالبوها بأن تطلق عليهم تسميات أخرى بديلة كـ "الاطفال المحتاجين" او "الاطفال الفقراء".
 
هذه الانتقادات السلبية للممثلة المصرية دفعتها للرد قائلة : "فكرت كتير أوي قبل ما أرد عليكم، وبصراحة مكنتش ناوية أرد من كتر ما كومنتاتكم بالنسبة لي مستفزة، ومش عاجبني أصلا ارد عليها، لكن قررت أصفي قلبي وأرد عليكم، يمكن حد غيركم يستفيد من النقاش، هل انتوا شايفين أي كلمة أو وصف للأطفال الغلابة دول غير أطفال الشوارع؟ مش هم أطفال شوارع عايشين نايمين صاحيين واكلين شاربين في الشارع؟ هما فعلا كدة، ليه مصرين تدفنوا دماغكم في الرملة ومتواجهوش الحقيقة وتحاولوا تجملوها".
 
وتابعت: "ولا هي الحقيقة بتكون قاسية عليكم وبتفكركم بتقصيركم تجاههم فبتحاولوا تزينوا الحقيقة دي علشان متتعبوش نفسيا؟؟؟"،لا ياسادة. هم فعلا اطفال شوارع. واللي مش عاجبه ينزل يلمهم من الشارع".