The Voice: ليلة في عشق الوطن بالغناء والدموع

دموع صابر الرباعي على شهداء تونس

دموع صابر الرباعي على شهداء تونس

كاظم وشيرين من حلقة الأمس

كاظم وشيرين من حلقة الأمس

صابر غني هو الآخر نشيد وطنى لبلاده

صابر غني هو الآخر نشيد وطنى لبلاده

ليلة وطنية بامتياز شهدتها الحلقة الثانية من البث المباشر لبرنامج اكتشاف المواهب The Voice، الذي افتتح على صوت شيرين وهى تغني النشيد الوطني المصري مع إطلالة باللون الأسود، وتوقف أمام  دموع التونسي صابر الرباعي حزنا على ضحايا الإرهاب، وتمنيات عاصي الحلاني لبلاده بالمزيد من الإزدهار، ودعوات كاظم الساهر للعراق.
 
شيرين كانت صاحبة الخطوة الأولى في حلقة الأمس بمفاجأة تقديم النشيد الوطنى المصري بملابس سوداء، ووقف أعضاء لجنة الحكم كاظم وعاصي وصابر طوال فترة غنائها لتحية النشيد الوطني،  لدرجة أن عددا كبيرا من متابعي تويتر تساءلوا إذا ما كانت هناك أحداث إرهابية أخرى مرت على مصر.
 
دموع صابر الرباعي
صابر الرباعي قال :"في الحقيقة أنا من بداية الحلقة وأنا في مزاج سيء، وعندما غنت شيرين النشيد الوطني شعرت بالمزيد من الحزن، ثم قدم أغنية "أرضي الطيبة" مهداة لشهداء التفجير الأخير"، ودموعه تنهمرحزناً على بلده.
 
دعوة للسلام
واستغل النجم اللبنانى عاصى الحلاني احتفال أسرة البرنامج بعيد ميلاده للدعاء للعالم العربي بالسلام وقال: "أمنيتي أن يعم السلام الوطن العربي الذي يستحقّ هذا السلام".
 
حلقة الأمس مرت على غير عادة حلقات الموسم الحالي، بدون أزمات كبرى من النجمة شيرين فقد وقعت في مطب وحيد مع عضوة فريقها نداء شرارة عندما أرادت أن تمدحها فقالت لها: "تسلم البطن اللى جابتك".
 
بينما جاءت اختيارات الجمهور واعضاء لجنة الحكم للمواهب التى تستحق العبور للمرحلة التالية عادلة أكثر من أي حلقة سابقة، فتأهل المتسابق إياد بهاء من فريق شيرين بصوت الجمهور واختارت معه نداء شرارة ليرحل محمد الطيب، كما  تأهل المتسابق علي يوسف من فريق عاصى الحلاني بعد أن حصل على أعلى نسب التصويت من الجمهور، وتأهل أيضًا المتسابق عمر دين بعد أن اختاره عاصي، ليخرج بذلك أحمد ناصر من البرنامج نهائيًا، وتأهل المتسابق حمزة الفضلاوي من فريق صابر الرباعي بعد أن حصل على أعلى نسب التصويت من الجمهور، وتأهل معه المتسابق جاد أبى حيدر، لتخرج بذلك المتسابقة رنين الشعار.
 
تحية من القيصر للعراق
القيصر كاظم الساهر توجه بتحية من القلب للجمهور الآتي من العراق في الاستوديو والذي أتى ألى لبنان في ظل هذه الظروف الصعب لمتابعة أولادهم من الاستديو، فحيّاهم على هذه الخطوة الجريئة، وبعدها غادر أمجد شاكر فريق كاظم ليبقى تامر نجم بتصويت الجمهور ورضوان صادق باختيار الساهر.