11 معلومة مثيرة عن جارة القمر فيروز.. لا تعرفها

جارة القمر فيروز

جارة القمر فيروز

فيروز وزوجها عاصي مع ابنهما زياد

فيروز وزوجها عاصي مع ابنهما زياد

السيدة فيروز تعزف على الجيتار

السيدة فيروز تعزف على الجيتار

هالة فيروز التى صنعت مجد "جارة القمر" لم تكن من فراغ، وفى يوم ميلادها الثمانين، اجتمع كل عشاقها بحثا عن الدفء فى هاشتاق " عيد_الدني"، الذي استعاد الكثير من تراثها العامر بالألحان الشتوية، كما تداول البعض معلومات مثيرة لا تعرفينها عن "كل القمر" كما أطلق عليها فى الحلقة الأخيرة من ستار أكاديمي.
 
حلم التدريس
"الست فيروز" لم تكن تطمح للغناء من الأساس بل كانت تحلم بالعمل كمدرسة، ولكن لم يفتها الكثير فقد علمت العالم العربي كله معاني الحب والرومانسية عبر أغانيها. 
 
لم تبدا فيروز مسيرتها الغنائية مع الرحبانية كما يعتقد البعض وأنما مع الملحن الكبير حليم الرومي والدة المطربة ماجدة الرومي، الذى قدمها للإذاعة براتب ١٠٠ ليرة لبنانية  ككورال، وقدمت معه ديو بعنوان "عاشق الورد" في عام ١٩٥٠.
 
الحب من أول نظرة لم يكن حاضرا فى اللقاء الأول بين فيروز والرحبانية، إذ تحفظ منصور الرحباني على خامة صوتها معتقدا أنها لا تجيد غناء الألحان الغربية، ثم اعترف لاحقا بالخطأ، وكان اللحنم الأول من نصيب عاصى بعنوان "حبذا يا غروب" من شعر قبلان مكرزل.
 
والدة فيروز قضت فجأة في نفس اليوم الذي سجلت فيه فيروز أغنية "يا جارة الوادي". 
 
في جولاتها الفنية خارج لبنان، كانت فيروز ترفض مغادرة الفندق، خوفاً من العدوي وبالتالى عدم تقديم الحفل الفنى المنتظر. 
 
فيروز كانت تصر على وضع ماكياجها بنفسها. إذ أنها لم تكن راضية عن عمل أخصائيي الماكياج الذين حاولوا تغيير قسمات وجهها، إلى حد أنها هي نفسها لم تعد تستطيع تمييز نفسها في المرآة.
 
اعتاد النجوم عند زيارة المغرب قبول عطايا الملك الراحل الحسن الذي كان يحرص على مقابلتهم بنفسه، ولكن مع فيروز جرى العكس تماما، فقد أهدته مجموعة من الحلوى وقبل منها الملكة حبة واحدة.
 
يتذكر أهل البرازيل رحلة جارة القمر فيروز بواقعة لا تنسى، فعندما غنت "شتي يا دنية" ، بدأ المطر بالهطول فجأة، بعد سنوات من الجفاف. 
 
فيروز تقاضت ليرة لبنانية واحدة فقط عندما غنت في بعلبك لأول مرة عام ١٩٥٧. 
 
أغنية "حبيتك بالصيف" بالأصل من ألحان الأخوين عاصي ومنصور الرحباني، ثم غنيت بعدها بالفرنسية على وليست معربة كما يظن البعض.
 
يظن البعض أنه كانت هناك منافسة بين جارة القمر فيروز وكوكب الشرق أم كلثوم، وهذا غير صحيح فقد كان جدول زيارات فيروزفى القاهرة يتضمن موعدا ثابتا مع أم كلثوم ولكن سراً.