أحمد حلمي: "دي اكتر حاجة خوفتني في حياتي"!

النجم المصري احمد حلمي

النجم المصري احمد حلمي

 صفحة من كتاب الطفلة ماس

صفحة من كتاب الطفلة ماس

احمد حلمي

احمد حلمي

لم يكن يتوقع النجم المصري احمد حلمي أن يكون مثالاً وقدوة لطفلة ما تزال على مقاعد المرحلة الابتدائية في دراستها وأن تقوم بتدوين اسمه على كتابها المدرسي في سؤال عن الشخصية الأكثر تأثيرا في حياتها، كما دونت أن آخر كتاب قرأته هو كتابه "28 حرف" والذي كان قد أصدره منذ سنوات.
 
فقد نشر احمد حلمي على حسابه عبر "الفيسبوك" صفحة من كتاب اللغة العربية لطفلة تدعى ماس، وكتب تعليقا عليها: "الصورة دي أحلى حاجه شفتها في حياتي. واكتر حاجه خوفتني في حياتي. انك تكون قدوه في ذهن طفله تكتب اسمك في واجب المدرسة دي مسئوليه كبيره أوي لازم أحافظ عليها حتى لو كلفني الأمر إني أضحي بحياتي كلها في مقابل أن الطفلة ماس متندمش في يوم أنها كتبت اسمي في كراستها".
 
وأضاف: "أوعدك ياماس ووعد الحر دين عليه انه هيكون واجب عليا إني أكون دايما الشخص القدوة اللي يشرفه انك وثقتي فيه وكتبتي اسمه في واجب المدرسة بتاعك".
 
من جهتهم، أشاد متابعو احمد بما قامت به الطفلة، وانهالت التعليقات على صفحته حيث اثنوا على أخلاقه واحترامه للفن، ومن تعليقاتهم: "تستحق أن نكتب اسمك في واجبنا زي ما مكتوب في قلوبنا أنت فنان رائع بكل المقاييس"، "تستحق ذلك لأنك فنان رائع أعمالك خاليه من الابتذال والإسفاف...تحترم عقل المشاهد فاحترمك، عشان كده كل الناس بتحبك وبتحترم فنك وأنت أكيد قدوة لناس كتيرة".
 
وانتم ما رأيكم هل يستحق الفنان أحمد حلمي أن يكون قدوة؟