هل خضعت ليلي علوي لجراحة تجميل جديدة؟

ليلي علوى عادت للوراء 20 عاما

ليلي علوى عادت للوراء 20 عاما

ليلي علوي رشيقة بدون فوتوشوب

ليلي علوي رشيقة بدون فوتوشوب

 ليلي توجه الشكر لادارة المهرجان بعد تكريمها

ليلي توجه الشكر لادارة المهرجان بعد تكريمها

 ليلي تتلقى التكريم برشاقة من وزير الثقافة المصري والمخرج سمير سيف

ليلي تتلقى التكريم برشاقة من وزير الثقافة المصري والمخرج سمير سيف

ليلى علوى مع زميلها النجم الكبير يحيي الفخراني

ليلى علوى مع زميلها النجم الكبير يحيي الفخراني

رشاقة ليلي علوي خطفت أنظار الجميع

رشاقة ليلي علوي خطفت أنظار الجميع

ترك جمهور قطة السينما العربية ليلي علوي كل ما يتعلق بتكريمها في حفل افتتاح المهرجان القومي للسينما المصرية، وتفرغ للسؤال حول السر وراء تجدد طلتها واستعادتها لشبابها خاصة بعدما بدا واضحا أنها فقدت الكثير من وزنها في وقت قياسي، فهل خضعت ليلى علوي لنظام غذائي قاسي أم تولى مبضع جراح التجميل المهمة؟ 
 
ليلى ظهرت في الحفل رشيقة للغاية وفاتنة بفستان باللون الفوشيا متوسط الطول وضيق ليبرز قوامها الرشيق بعد التعديل وحذاء ذهبي، ويبدو أنها تعمدت هذه الطلة للرد على حملة أثيرت مؤخرا للسخرية من حصاد آخر جلسة تصوير خضعت لها بعدما اتهمت بتعديل الصور بتقنية الفوتوشوب، وزادت الحملة بعدما ظهرت في مناسبات عامة بوزن أكبر بكثير من شكلها في الصور.
 
هذه المرة كانت طلة ليلي علوي على الهواء مباشرة وتسلمت درع التكريم من وزير الثقافة المصري والمخرج سمير سيف رئيس المهرجان، ثم انتظرت تكريم زميلها النجم الكبير يحيي الفخراني، وتحركت بخفة وكأنها عادت 20 عاما للوراء، مما دعا معجبيها لإطلاق هاشتاق "ليلي كل ما تكبر تصغر!!"
 
يذكر أن ليلى علوي من مواليد 4 يناير 1962، ورغم جمالها الواضح الذي أهلها لتحمل لقب البرنسيسة وقطة الشاشة العربية، إلا أنها عانت طويلا من قابلية جسمها للبدانة وصعوبة خسارة الوزن الزائد، وقد ظلت لوقت طويل تنفي خضوعها لأي جراحة تجميل، ولكن طلتها الأخيرة قد تجبرها على الاعتراف بأنها هزمت البدانة بمساعدة من جراح تجميل.
 
شاهدوا الصور وأخبرونا هل يمكن الحصول على هذا القوام الرشيق بنظام غذائي فقط؟