كريس مارتن يواعد جينيفر لورانس ويرفض طلاق جوينيث بالترو

جوينيث بالترو

جوينيث بالترو

كريس يرفض طلاق جوينث

كريس يرفض طلاق جوينث

هل يرفض بسبب اولاده ؟

هل يرفض بسبب اولاده ؟

كريس مارتن يواعد جينيفر لورانس

كريس مارتن يواعد جينيفر لورانس

كريس مارتن يواعد جينيفر لورانس ويرفض طلاق جوينيث بالترو

كريس مارتن يواعد جينيفر لورانس ويرفض طلاق جوينيث بالترو

كريس مارتن بـ عقلية متفتحة

كريس مارتن بـ عقلية متفتحة

نشرت تقارير مؤخرا تقول ان المغني كريس مارتن (Chris Martin) عضو فريق "Coldplay" لم يوقع حتى الان اوراق الطلاق المقدمة من الممثلة جوينيث بالترو (Gwyneth Paltrow)، وإن صح ذلك فهذا يعني أن مارتن وبالترو مازالا زوجين من الناحية الرسمية وان زواج النجمين ما زال قائما بشكل قانوني.
 
طبقا لما نشره موقع TMZ فإن جوينيث بالترو 43 عاما، قد تقدمت بطلب الطلاق من كريس مارتن وهو زوجها الحالي ووالد طفليها آبل 11 عاما، وموزيس 9 أعوام، في يوم 20 إبريل في عام 2015 ولان مارتن لم يقم حتى الان برد فعل قانوني حيال الاوراق المقدمة من بالترو، فقد تم إخطار الزوجين في يوم 18 مايو 2015 بتحديد موعد لقضية طلاقهما، جدير بالذكر أنه في حالة عدم اتخاذ مارتن اجراء قانوني حيال القضية فإن القاضي سيحكم غيابيا لصالح بالترو ويمنحها كل ما تقدمت بطلبه في اوراق الدعوى وهو الطلاق وحضانة مشتركة للطفلين بينها وبين مارتن.
 
انفصال جوينيث بالترو وكريس مارتن اثناء الاجازة
كانت أنباء انفصال جوينيث بالترو وكريس مارتن قد أعلنت في شهر مارس عام 2014 ولقد كان الاثنان وقتها في عطلة بصحبة طفليها ولقد قيل وقتها أن بالترو ومارتن اختارا الذهاب مع الطفلين في عطلة في ذلك التوقيت حتى يخففا من التاثير السلبي لانفصالهما على الطفلين ولقد بدا من الواضح أن انفصال الزوجين كان وديا للغاية حيث حرصا على الظهور معا طوال الفترة الماضية في مناسبات عائلية عديدة كما انهما ظلا صديقين جيدين على الرغم من مواعدة مارتن للممثلة جينيفر لورانس (Jennifer Lawrence) بعد الاعلان عن انفصال عن بالترو بفترة قصيرة نسبيا.
 
كريس مارتن بعقلية متفتحة
كريس مارتن تحدث في وقت سابق عن سر علاقته الحالية الجيدة التي تجمعه بجوينيث بالترو على الرغم من انفصالهما وقال: "إذا كان لديك اطفال فستعلم انهم يجيدون قراءة المناخ العام بين والديهما وسيدركان إذا ما كان والديهما يحبان بعضهما وهذا ليس أمر جيدا، ولذلك فنحن نحاول أن نحافظ على علاقة صداقة تجمع بيننا حتى لا تظهر معارك بيننا في المستقل".