ما رأي الرئيس أوباما في الجدل المثار حول "الأوسكار البيضاء"؟

اوباما

اوباما

انتقادات هائلة

انتقادات هائلة

انتقادات هائلة

انتقادات هائلة

الأوسكار البيضاء

الأوسكار البيضاء

فرص عادلة

فرص عادلة

الرئيس أوباما

الرئيس أوباما

انتقادات النجوم

انتقادات النجوم

للعام التالي على التوالي، جاء جميع المرشحين لجائزة الأوسكار من أصحاب البشرة البيضاء، بينما تم تجاهل الممثلين منذ ذوي الأصول الأفريقية واللاتينية، ولقد أثار هذا جدل واسعا في الوسط الفني وفي المجتمع الأمريكي ولقد امتد هذا الجدل إلى مواقع التواصل الاجتماعي وسرعان ما انتشر هشتاج " OscarsSoWhite" (الأوسكار بيضاء للغاية) على موقع تويتر، بالإضافة إلى ذلك قام عدد كبير من نجوم هوليود بانتقاد أداء أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة المنظمة لحفل توزيع جائزة الأوسكار، بينما أعلن آخرون عن مقاطعتهم لحفل الأوسكار في هذا العام.
 
فرص عادلة
وفي يوم الأربعاء 27 يناير قام الرئيس الأمريكي باراك أوباما وهو أول رئيس للولايات المتحدة من أصل أفريقي، بالتعليق على الجدل المثار حول حفل توزيع جوائز الأوسكار لهذا العام، ولقد تحدث عن ذلك خلال تصريح له فقال: "أعتقد أنه عندما تحكى قصص الجميع تصبح الفنون أفضل، وتصبح صناعة الترفيه أفضل ويصبح الجميع يشعر بأنه جزء من العائلة الأمريكية الكبيرة ولذلك أعتقد بشكل عام أن هذه الصناعة يجب أن تقوم بما تقوم به أي صناعة أخرى وهي البحث عن الموهبة في كل مكان وتوفر الفرص للجميع"، وأضاف الرئيس أوباما 54 عام: "السؤال هنا هل نحرص على أن نمنح الجميع فرصة عادلة؟"
 
ما قاله الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن الفرص العادلة في هوليود وخاصة بالنسبة للممثلين من ذوي الأصول الأفريقية أو اللاتينية كان واحدا من القضايا التي أثيرت طوال السنوات الماضية وأثيرت بقوة بعد الإعلان عن ترشيحات الأوسكار لعام 2016 ولقد ناقش العديد من نجوم هوليود هذه القضية عندما قاموا بالتعليق على ترشيحات الأوسكار لهذا العام والتي وصفوها بالمخيبة بالآمال ومن ضمن هؤلاء الممثل جورج كلوني والذي قال في تصريح له حول حفل الأوسكار أن القضية الأهم هي إتاحة فرصة الحصول على الأدوار الجيدة للجميع تمنحهم فرصة الحصول على التقدير الذي يستحقونه وليس هوية وأسماء المرشحين للأوسكار في كل عام.
 
انتقادات النجوم
الكثير من المشاهير كانوا قد وجهوا انتقادات لحفل الأوسكار منهم الممثل مات ديمون، الممثل نيك كانون، الممثلة ريس ويذرسبون، رجل الأعمال والمرشح الرئاسي دونالد ترامب، الممثل الكوميدي كريس روك والذي سيقوم بتقديم حفل الأوسكار لهذا العام، بالإضافة إلى ذلك أعلن عدد من نجوم هوليود عن مقاطعتهم لحفل الأوسكار في هذا العام وأشهرهم الممثلة جيدا بينكيت سميث وزوجها الممثل الشهير ويل سميث.
 
أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة المنظمة لحفل توزيع جائزة الأوسكار كانت قد أعلنت في تصريح رسمي لها في أسبوع الماضي عن إجرائها تعديلات جذرية في عضويتها مع حلول عام 2020 وذلك استجابت للانتقادات التي وجهت لأداء الأكاديمية خلال السنوات الأخيرة وخاصة في العامين الماضيين.