كيندال جينر حامل حقيقة أم شائعة؟

سيلفي كيم وكيندال

سيلفي كيم وكيندال

كيندال وكيم

كيندال وكيم

هل كيندال حامل؟

هل كيندال حامل؟

كيندال جينر

كيندال جينر

كيم وكيندال

كيم وكيندال

صورة بالانستغرام تبعها

صورة بالانستغرام تبعها

كيم تساند كيندال بعروض الازياء

كيم تساند كيندال بعروض الازياء

متابعي البرنامج الواقعي الشهير " Keeping Up with the Kardashians" اعتادوا على مشاهدة الأحداث الدرامية ومشاهدة الحياة اليومية والمثيرة للجدل لعائلة كارداشيان الشهيرة ولكن حتى متابعي البرنامج المخلصين لن يتوقعوا مفاجأة من هذا النوع، ففي إحدى حلقات البرنامج اتصلت عارضة الأزياء كيندال جينر والتي تبلغ من العمر 20 عام، لتعترف لشقيقتها الكبرى كيم كارداشيان بأنها حامل، بالطبع تبين فيما بعد أن كيندال التي يقال أنها تواعد حاليا المغني هاري ستايلز، كانت تمزح عندما أخبرت شقيقتها بأنباء حملها المزعوم، إلا أن الطريف في هذه الأمر كانت ردة فعل كيم والتي لم تبدو سعيدة على الإطلاق بما أخبرتها به شقيقتها الصغرى.
 
في مقطع الفيديو من الحلقة الجديدة من برنامج " Keeping Up with the Kardashians"، ظهرت فيه كيندال وهي تجلس إلى جانب شقيقتها الكبرى كلوي كارداشيان وعدد من صديقات كلوي، ولقد بدا من الواضح أن جميعهم مشارك في المزحة التي قاموا بتنفيذها على كيم كارداشيان، بعدها بعدة ثواني نشاهد كيندال وهي تتحدث إلى كيم عبر الهاتف وتخبرها بأنها تريد أن تخبرها بشي ما لم تخبره لأحد آخر حتى الآن، كيم أجابتها قائلة: ماذا تريدين أن تقولي، فردت عليها كيندال قائلة أنها حامل وأنها اتصلت بها لأنها تريد طلب النصح منها، هنا قالت كيم التي لم تبدو في حالة مزاجية جيدة وقت إجراء المكالمة: "هل تمزحين؟" وعندما أجابتها كيندال بالنفي، تابعت كيم قائلة: "أعني ألست تتصلين بالشخص الخطأ أليس من الأفضل أن تتصلي بماما؟".
 
كيندال أصرت على الاستمرار في المزحة وقالت لكيم أن والدتهما ستصاب بالذعر إذا ما علمت بالأمر ولذلك فإنها فضلت أن تتصل أولا بها (كيم) حتى يفكران معا كيف يمكن التصرف حيال هذا الأمر قبل أن يخبرا والدتهما بالأمر، كيم لم تبدأ في محاولة تقديم النصح لشقيقتها وإنما بدأت بالحديث عن مشكلات الأمومة والإرهاق التي تسببه ولقد تحدثت عن ذلك قائلة: "أنا لا أعرف حتى كيف يمكن التصرف حيال هذا الأمر، أعتقد أنني لست الشخص المناسب لتتحدثي معه، لقد خضت التجربة الأسوأ على الإطلاق، ومؤخرا خضعت أسوأ تجربة ولادة يمكن تخيلها"، كيم 35 عام، تقصد مولد طفلها ساينت ويست والذي ولد في شهر ديسمبر في عام 2015.
 
وتابعت كيم قائلة: "اليوم ليس اليوم المناسب للحديث عن أمر مثل هذا لأنني أشعر مشاعر سليبة الآن، لم أتمكن من النوم سوى ساعة واحدة فقط لأنني أقوم بإطعامه (ساينت) كل ثانيتين، يومي كان سيئا للغاية بالمعني الحرفي للكلمة، لم أحصل على قدر كافي من النوم، وأشعر أنني أرغب في الموت"، هنا قاطعت كلوي كارداشيان المكالمة لتكشف لشقيقتها كيم بأن المكالمة كانت مزحة ثم أنهت الاتصال بسرعة قبل أن تتمكن كيم من الرد.