نجوم هربوا من جحيم جماعة الساينتولوجي

Leah Remini

Leah Remini

صداقة انتهت بخلاف كبير

صداقة انتهت بخلاف كبير

ليا ريميني في احدى المقابلات

ليا ريميني في احدى المقابلات

ليا ريميني

ليا ريميني

 نازانين بونيادي

نازانين بونيادي

 ليزا ماري بريسلي

ليزا ماري بريسلي

زواج توم ونيكول

زواج توم ونيكول

جيري ساينفلد

جيري ساينفلد

انفصال بعد تشويه لسمعة نيكول

انفصال بعد تشويه لسمعة نيكول

انفصال كايتي عن توم

انفصال كايتي عن توم

بول هاغيس

بول هاغيس

توم كروز وجون ترافولتا

توم كروز وجون ترافولتا

توم وجون

توم وجون

صرّحت ليا ريميني أخيراً بأنها تركت جماعة "الساينتولجي"، لتنضمّ بذلك إلى قائمة النجوم الذين تخلّوا عن معتقدات تلك الطائفة الدينية التي يروّج لها النجم توم كروز، وصارت ليا ريميني واحدة من أكبر المناهضين للساينتولوجي التي كانت تنتمي إليها في الماضي ومنذ انفصالها عنها وهي تحاول جاهدة كشف ما أسمته بالحقيقة المخيفة لهذه الطائفة وفي مقابلتها الجديدة والجريئة، والتي ناقشت فيها ريميني كتابها الجديد  "Troublemaker" والذي يحكي قصة حياتها والسنوات الطويلة التي انتمت فيها للعقيدة الساينتولوجية والمزيد من الحقائق المخيفة عن واحد من أشهر أعضائها وهو الممثل الشهير توم كروز.
 
كاتي هولمز ونيكول كيدمان 
كان النجم توم كروز المروّج لمعتقدات "الساينتولوجي" هو السبب في انضمام النجمتين إلى تلك الطائفة أثناء فترة زواجه منهما، وبما أن زواجه بكلّ منهما لم يستمرّ، لم تبقَ النجمتان في الجماعة وغادرتاها، علماً بأنه أشيع أن الخلافات بين كروز و نيكول كيدمان وكايتي هولمز والتي أدت إلى الانفصال كانت بسبب طقوس تلك الطائفة.
 
انهيار ليا ريميني 
انهمرت دموع ريميني أثناء حديثها عن الممثلة كايتي هولمز وعن الأحداث التي سبقت وتلت حفل زفاف هولمز على توم كروز في إيطاليا في عام 2006 وهي الفترة التي قالت ريميني أنها بدأت تشعر فيها بالشك في الساينتولوجي والتي انتمت إليها لأكثر من 30 عاما، وكانت ريميني قد قالت خلال مقابلتها أن هولمز عبرت فيه عن انزعاجها مما أسمته بتصرفات ريميني الغريبة في حفل زفافها، وأثناء المقابلة و تعليقا من هولمز عن ما ذكرته ريميني قالت هولمز التصريح التالي: "أنا اشعر بالندم على مضايقة ليا في الماضي وأتمنى لها كل ما هو أفضل في المستقبل" وعندما قرأت هذا التصريح خلال مقابلة في برنامج " Good Morning America" انهمرت دموع ريميني تأثرا ثم قالت: "لقد كان الأمر مؤلما للغاية، كل هذا الألم والمعاناة أن ترى أسرتك يعاد برمجتها لتكون ضدك" وأضافت ريميني: "أنا أتذكر خلافي معها (مع كايتي هولمز) بسبب أنها لم تذكر كلاما جيدا عني للطائفة، والآن أصبحت أعلم ما كانت تمر فيه خلال تلك الفترة، لقد كنت أفكر وقتها في ما أعانيه وما تعانيه أسرتي ولم أكن أعلم وقتها أنا ما كانت تعانيه وقتها ربما يكون أكثر مما كنت أعانيه".
 
خلاف بين توم كروز جون ترافولتا.. والسبب؟
تواجه جماعة الساينتولوجي العديد من المشكلات هذه الأيام ومنها مشكلة تشوه صورتها لدى كثير من شرائح المجتمع الأميركي بعد عرض الفيلم الوثائقي "Going Clear" وهو فيلم من إنتاج "HBO" وظهر فيه مجموعة من الأعضاء السابقين الذين كشفوا في تصريحاتهم خلال الفيلم عن حقائق صادمة للغاية تتعلق بهذا المعتنق المثير للجدل، والآن تواجه أزمة جديدة بعد أن رجحت تقارير جديدة وجود خلاف مرير بين اثنين من أشهر أعضائها وهما الممثل توم كروز والممثل جون ترافولتا.
 
طبقا لصحيفة "The National ENQUIRER" الأميركية فإن هناك خلافاً مريراً وسرياً بين توم كروز وجون ترافولتا استمر لمدة 15 عاماً بسبب فيلم "Battlefield Earth" والذي كان يهدف للترويج لعقيدة الساينتولجي، وهو ما تحدث عنه مارتي راثبون أحد أهم الأعضاء السابقين وكان يعمل كمدقق حسابات لتوم كروز في فيديو جديد تم نشره حديثا.
 
الغريب أن السبب الحقيقي للفشل الذي تعرض له الفيلم -طبقا لما قاله راثبون-كان بسبب تدخل ميسكافيج في الفيلم، وقد تحدث راثبون عن ذلك وقال: "لقد كان يتابع تصوير الفيلم بالكامل وكان يتدخل في طريقة التمثيل والحوار في كل لقطة من لقطات الفيلم".
 
مشاهير تركوا العقيدة بعد معاناة:
 
نازانين بونيادي
"نازانين" هي الفتاة التي أشيع أن جماعة "الساينتولوجي" قد اختارتها بعناية لتكون صديقة للنجم توم كروز من نوفمبر 2004 حتى يناير 2005 قبل أن تختلف "نازانين" مع زعيم الطائفة ديفيد ميسكافيتج وتتركها.
 
ووفقاً لمجلة "Vanity Fair" تركت مازانين بونيادي "السيانتولوجي" بعدما عوقبت بسبب عصيانها بتنظيف المراحيض بواسطة فرشاة الأسنان وتنظيف الحمامات باستخدام الأحماض في منتصف الليل.
 
بول هاغيس
ترك المخرج بول هافيس "الساينتولوجي" لاقتناعه بأنها تمارس تمييزا متعمداً.
 
جيري ساينفلد
على الرغم من عدم ظهور أي نوايا له تعكس اهتمامه بالساينتولوجي، إلا أن الممثل جيري ساينفلد انضم عام 2007 لكن لفترة وجيزة.
 
وقال ساينفلد عن انضمامه للـ"ساينتولوجي" لمجلة "Access Hollywood": "لقد حصلت على دورات من أجل التعرف إلى السيانتولوجي ونشاطها طول الثلاثين عاماً الماضية، لكني لم استمر فيها لأني أريد فقط استكشافها وأحب التعرف والاطلاع على كل جديد في كل فترة".
 
ليزا ماري بريسلي 
ليزا بريسلي التي كان والدها النجم إلفيس بريسلي ينتقد مروجي المذاهب، قائلا : "كل ما يريدونه هو المال"، فسّرت سبب تركها "الساينتولوجي" لصحيفة "USA Today" وقالت: "لقد بدأت في تدمير نفسي ببطء، فأنا لم أعرف من أين أتوا إليّ، تأثيرهم كان أشبه بلعبة الدومينو، فأنا كنت معزولة واستطاعوا أن يسرقوا روحي وأموالي وكل ما أملك".
 
مالا تعرفه عن العقيدة الساينتولوجية:
1- الساينتولوجي كانت هي وراء انفصال توم كروز وزوجته السابقة نيكول كيدمان: 
وهذا طبقا لأعضاء منشقين عن الجماعة قالوا أن زعيمها  كان يخشى من تأثير نيكول كيدمان (التي لا تؤمن بمبادئ الساينتولوجي) على توم كروز ووصل الأمر بأعضاء الطائفة أنهم حاولوا زرع الشقاق بين نيكول كيدمان وولديها بالتبني حتى يكرهوها ويحتفظ توم كروز بحضانتهما بعد الطلاق.
 
2-السبب الوحيد الذي يجعل الممثل الشهير جون ترافولتا لا يترك كنيسة الساينتولوجي هو انهم هددوه بكشف بعض الأمور الخاصة به للرأي العام والتي قد تهدد حياته الشخصية والعملية لذلك هو مضطر للبقاء معهم.
 
3- الساينتولوجي تعامل عدد من أتباعها بغلاظة شديدة تصل إلى حد الاعتداءات النفسية والجسدية (طبقا للأعضاء المنشقين) ويهددونهم بإيذائهم وإيذاء أحبائهم إذا تركوا هذه الكنيسة.
 
4-الكثير من أعضاء هذه الجماعة تخلوا عنها على الرغم من التهديدات بسبب ممارساتها القاسية ووصل عددهم حاليا إلى 50 ألف عضو في جميع أنحاء العالم بعدما كانوا 100 ألف في فترة التسعينيات.
 
5- الساينتولوجي تقدر ثروتها المعفاة من الضرائب لما يزيد عن مليار دولار، وتستغل تصنيفها كمؤسسة دينية في الحصول على إعفاءات من الضرائب وتبرعات تحت غطاء الأعمال الخيرية بينما هم أقرب لرجال الأعمال.