لامار أودم يستعيد الوعي بعد 4 أيام قضاها في غيبوبة

لامار أودوم وكلوي كاردشيان

لامار أودوم وكلوي كاردشيان

لامار أودوم وكلوي كاردشيان زوجته السابقة

لامار أودوم وكلوي كاردشيان زوجته السابقة

لامار أودوم

لامار أودوم

لامار أودوم

لامار أودوم

لامار أودوم يتوسط ال كارداشيان -جينر

لامار أودوم يتوسط ال كارداشيان -جينر

إستعاد لاعب كرة السلة السابق لامار أودم، الوعي بعد 4 أيام من بقائه في حالة غيبوبة، وطبقا لتقارير متطابقة، فإن لامار قد استعاد وعيه عصر الجمعة 16 أكتوبر، وقال "مرحبا" لزوجته السابقة كلوي كارداشيان والتي كانت تجلس بجواره وقتها.
 
لامار أودم (35 عاما) كان في مدينة لاس فيغاس في الوقت الذي تعرض فيه لأزمته الصحية الأخيرة حيث عثر عليه في يوم الثلاثاء 13 أكتوبر فاقداً للوعي في بيت مشبوه، إثر تعاطيه للمواد المخدرة والمنشطات وقد نقل لامار إلى مستشفى "Sunrise" وتم وضعه على جهاز للتنفس الصناعي، وكانت كلوي كارداشيان وشقيقتها كيم كارداشيان ووالدتهما كريس جينر بجوار لامار طوال الفترة الماضية، وانضمت اليهن في ما بعد ليزا موراليس الصديقة السابقة لأودم وابنيهما ديستني ولامار جونيور حيث حضروا ليكونوا بجوار لامار في المستشفى.