تعليقات مسيئة تطارد كلوي غرايس صديقة بروكلين بيكهام 

كلوي غرايس

كلوي غرايس

كلوي غرايس ترد على المغردين

كلوي غرايس ترد على المغردين

كلوي غرايس تدعو لمراعاة مشاعر الاخرين

كلوي غرايس تدعو لمراعاة مشاعر الاخرين

تعليقات مسيئة تطارد كلوي غرايس صديقة بروكلين بيكهام

تعليقات مسيئة تطارد كلوي غرايس صديقة بروكلين بيكهام

لا تفكر في انتقاد مظهر جسد الممثلة كلوي غرايس موريتز (Chloe Grace Moretz) إلا إذا كنت من النوع الذي يتحمل التأنيب، وذلك لأن كلوي 19 عاما، قامت بنشر سلسلة من التغريدات التي تضمنت الكثير من التأنيب للاشخاص الذين نشروا على مواقع التواصل الكثير من التعليقات القاسية التي تسخر من مظهرها.

كلوي غرايس ترد على المغردين

كلوي غرايس كتب تقول على صفحتها على موقع تويتر: "متى ستوقف هؤلاء الاشخاص الذين يجلسون خلف الشاشات عن اطلاق نعوت مثل "بدينة"، أو "ذات مظهر رجولي" على الاخرين، هل تشعرون بشعور افضل عندما تكتبون تعليقات قاسية على الاخرين؟ هل يساعد هذا على ملء الفراغ في داخلكم بطريقة ما؟".

كلوي التي تقضي حاليا عطلة قصيرة في نيويورك بصحبة صديقها بروكلين بيكهام (Brooklyn Beckham)، اضافت في تغريدة اخرى: "انتظروا قليلا قبل أن تطلقوا التعليقات على الاخرين متجاهلين القواعد وحاولوا أن تتخيلوا أن من تعلقون عليه هو "شخص حقيقي".

كلوي غرايس تدعو لمراعاة مشاعر الاخرين

كلوي تابعت قائلة: "هو أو هي، شخص حقيقي ولديه مشاعر وافكار وحياة تؤثرون عليها بالسلب بتعليقاتكم"، واضافت في تغريدة اخرى: "لقد قضيت حياتي امام الكاميرات ونشأت ومجموعة مختلفة من الاشخاص يحكمون وينتقدون كل شيء في حياتي".

كلوي اختتمت حديثها بتغريدة كتبت فيها: "ولقد حان الوقت لنتوقف جميعا عن الاختباء وراء الواح الكتابة الالكترونية ونتظاهر اننا نعرف حتى اقل الأشياء عن ذلك الشخص الذي نقوم بالحكم. هذا هو كل شيء – وقتا سعيدا أيها الرفاق".