نجمات قيل لهن أنهن أقبح من أن يعملن في هوليوود

لست بدينة بما يكفي لتقومي بدور شخصية بدينة فرعية ولست جميلة بما يكفي لتقومي بدور البطولة

لست بدينة بما يكفي لتقومي بدور شخصية بدينة فرعية ولست جميلة بما يكفي لتقومي بدور البطولة

ميريل لم تكن تتمتع بمثل هذه الشهرة والنجاح في بداية حياتها الفنية وكانت تجد صعوبة في العثور على عمل

ميريل لم تكن تتمتع بمثل هذه الشهرة والنجاح في بداية حياتها الفنية وكانت تجد صعوبة في العثور على عمل

كريسي تايجان تعرضت للطرد من جلسة تصوير في أحد الأيام وقيل لها أن السبب هو بدانتها

كريسي تايجان تعرضت للطرد من جلسة تصوير في أحد الأيام وقيل لها أن السبب هو بدانتها

ساره  مازالت حتى الآن تتعرض لانتقادات حادة بسبب ملامح وجهها التي يصفها الكثيرون بأنها قبيحة

ساره مازالت حتى الآن تتعرض لانتقادات حادة بسبب ملامح وجهها التي يصفها الكثيرون بأنها قبيحة

حكت ليا التي عملت في المجال الفني منذ صغرها أن وكيلة أعمال في هوليوود قالت لها عندما كانت في الثالثة عشر من عمرها أنها بحاجة إلى عملية تصغير للأنف

حكت ليا التي عملت في المجال الفني منذ صغرها أن وكيلة أعمال في هوليوود قالت لها عندما كانت في الثالثة عشر من عمرها أنها بحاجة إلى عملية تصغير للأنف

ريس قيل لها أنها ليست جميلة بما يكفي للعمل في هوليوود

ريس قيل لها أنها ليست جميلة بما يكفي للعمل في هوليوود

جيسكا  كانت في الماضي تجد صعوبة في العثور على عمل في مجال التمثيل لأنها ليست جميلة بما يكفي

جيسكا كانت في الماضي تجد صعوبة في العثور على عمل في مجال التمثيل لأنها ليست جميلة بما يكفي

هوليوود تسببت للمشاهير وغير المشاهير بالكثير من المتاعب بسبب معايرها المثالية العالية المتعلقة بالجمال، فحتى النجمات الشهيرات من اصحاب المواهب الفذة، تعرضن في بداية مسيرتهن الفنية للكثير من الضغوط بسبب مظهرهن، فهل تتخيل أن مجموعة من اكثر الممثلات نجاحا وموهبة في العصر الحالي قيل لهن أنهن اقبح من أن يحصلن على عمل في هوليود؟ تعالوا معنا لنتعرف على نجمات شهيرات وصفن بأنهن قبيحات وغير جميلات :

ميريل ستريب (Meryl Streep):

ميريل ستريب

الممثلة ميريل ستريب هي اكثر ممثلة في تاريخ هولويود حصولا على ترشيحات لجائزة الاوسكار ووجودها في مكان ما يكفي لادارة الرؤوس في اتجاهها على الفور، ولكنها لم تكن تتمتع بمثل هذه الشهرة والنجاح في بداية حياتها الفنية وكانت تجد صعوبة في العثور على عمل، وخلال ظهور لها في برنامج " The Graham Norton Show" تحدثت عن حادثة غريبة وقعت لها اثناء تقدمها لتجربة اداء في عام 1976 للمشاركة في بطولة فيلم " King Kong"، تقول ميريل ستريب أن المنتج الشهير دينو دي لورينتس (Dino De Laurentiis) نظر وقتها إلى ابنه وقال له بالايطالية: "لماذا أتيت لي بهذا الشيء القبيح"، هنا ردت عليه ميريل ستريب التي تجيد الايطالية قائلة: "اسفة لانني لست جميلة بما يكفي لأن اكون في " King Kong".

سارة جسيكا باركر (Sarah Jessica Parker): 

سارة جسيكا باركر

الممثلة سارة جسيكا باركر اصبحت تعرف بانها واحدة من اكثر النجمات اناقة واهتماما بالموضة منذ أن قامت بدور "كاري برادشو" في المسلسل والفيلم الشهير " Sex and the City"، سارة جسيكا باركر تتميز أيضا بأنها واحدة من النجمات من ذوات الموهبة الكبيرة وحياتها المهنية تتضمن العديد من الاعمال الفنية الرائعة، وبالرغم من ذلك فإنها مازالت حتى الان تتعرض لانتقادات حادة بسبب ملامح وجهها التي يصفها الكثيرون بأنها قبيحة حتى أن مجلة " Maxim" أطلقت عليها لقب "المرأة الاقل جاذبية في العالم" في عام 2008.

ليا ميشيل (Lea Michele):

ليا ميشيل

الممثلة ليا ميشيل قامت بتشجيع الفتيات من جميع انحاء العالم على أن يكن انفسهن ولا يقلقن حيال اراء الاخرين اتجاههن من خلال دورها في المسلسل الشهير "Glee" والذي لعبت فيه دور الفتاة غير المحبوبة في المدرسة الثانوية والتي تتعرض للكثير من المضايقات لعدة اسباب منها انفها الكبير، ليا كشفت خلال مقابلة لها مع تشيلسي هاندلر (Chelsea Handler) عام 2014 عن مواجهتها لمشكلات شبيهة بمشكلات شخصيتها في المسلسل في الحياة الواقعية، حيث حكت ليا التي عملت في المجال الفني منذ صغرها أن وكيلة اعمال في هوليوود قالت لها عندما كانت في الثالثة عشر من عمرها أنها بحاجة إلى عملية تصغير للانف، ليا علقت على ذلك خلال مقابلتها مع هاندلر وقالت: "من الواضح بالطبع أنني لم اقم بها".

كريسي تايجان (Chrissy Teigen):

كريسي تايجان

عارضة الازياء الشهيرة كريسي تايجان تعرضت للطرد من جلسة تصوير وقيل لها أن السبب هو بدانتها، كريسي تايجان حكت عن هذه الواقعة خلال حوار لها مع مجلة " DuJour" وقالت أن موظفين لدى سلسلة المتاجر الشهيرة " Forever 21" قاموا بتوظيفها في بداية حياتها المهنية للمشاركة في جلسة تصوير، ولكنهم تراجعوا عن قرارهم بعد أن شاهدوها وجه لوجه، وقيل أنهم طلبوا من كريسي أن يلتقطوا صورة لها ثم قاموا بإرسال هذه الصورة إلى الوكالة التي تمثلها مع رسالة كتبوا فيها أن سبب استبعاد كريسي من العمل هو بدانتها.

بالرغم مما قيل عن بدانة كريسي تايجان مقارنة بعارضات الازياء الاخريات إلا أنها حققت في النهاية نجاحا كبيرا كعارضة ازياء بعد أن ظهرت على غلاف المجلة الشهيرة " Sports Illustrated" ، وتزوجت أيضا من المغني الشهير الحائز على جائزة غرامي جون ليجند (John Legend).

جيسيكا شاستاين (Jessica Chastain):

جيسيكا شاستاين

الممثلة جيسيكا شاستاين التي تعد واحدة من أجمل نجمات هوليوود واكثرهن جاذبية كانت في الماضي تجد صعوبة في العثور على عمل في مجال التمثيل لانها ليست جميلة بما يكفي، ولقد تحدثت عن ذلك خلال حوار لها مع صحيفة " Telegraph" في عام 2015 وقالت: "لقد بدأ الناس يقولون لي أنني جميلة خلال الخمس سنوات الاخيرة فقط، قبل ذلك كنت لا احصل على الادوار وكانوا يقولون لي انني لست جميلة بما يكفي"، جسيكا كشفت أيضا عن أن الكثيرين اقترحوا عليها صبغ شعرها الاحمر-والذي يعد واحد من افضل الصفات الجمالية المميزة لها، لكي تصبح اكثر جاذبية.

ريس ويذرسبون (Reese Witherspoon):

ريس ويذرسبون

إذا كنت تتساءل كيف استطاعت ريس ويذرسبون أن تجسد القوة والاصرار التي ظهرت بهما في دور "إيل وودز" (Elle Woods) في سلسلة افلام " Legally Blonde"، فالاجابة أن ريس تعرضت مثل "إيل وودز" للازعاج بسبب ملامحها، "إيل" قيل لها أنها ليست ذكية لانها شقراء وريس قيل لها أنها ليست جميلة بما يكفي للعمل في هوليوود، ريس تحدثت عن هذه التجربة في حوار لها مع صحيفة " Daily Mail" عام 2011 وقالت: "عليك أن تتمتع بالاصرار والصلابة ولا بد أن تكون شخصية عنيدة للغاية حتى تتمكن من التعامل مع الرفض" واضافت: "عندما أتيت إلى هنا للمرة الاولى كان كل ما اسمعه هو: لا، إنها ليست مناسبة بما يكفي، ليست طويلة بما يكفي، ليست جميلة بما يكفي، ليست ذكية بما يكفي".

نيا فاردالوس (Nia Vardalos):

نيا فاردالوس

قليلون فقط من نجوم هوليوود الذين واجهوا صعوبات وإحباطات عديدة في طريق النجاح كما حدث مع الممثلة نيا فاردالوس، ولقد تحدثت نيا عن الصعوبات التي وجهتها في بداية حياتها المهنية خلال مقابلة لها مع مجلة " More magazine" في عام 2012 وقالت: "منذ عدة سنوات لم اكن اتمكن من الحصول على أي دور، وكيل الاعمال الذي عملت معه في احد الايام قال لي: أنت لست بدينة بما يكفي لتقومي بدور شخصية بدينة فرعية ولست جميلة بما يكفي لتقومي بدور البطولة بالاضافة إلى ذلك لا توجد ادوار عن اليونانيين، لذلك لا يمكنني العمل معك وتمثيلك بعد الان".

نيا فاردالوس التي حقق فيلمها الشهير " My Big Fat Greek Wedding" وجزئه الثاني ارباح تزيد عن 300 مليون دولار، تحدثت عن الطريقة التي استخدمت بها الانتقادات الموجهة إليها لتحقيق النجاح وقال: "عندما كنت اقود سيارتي في طريقي إلى المنزل فكرت، إذا كان كوني يونانية جزءا من المشكلة فسأجعله جزء من الحل، وبعدها بدأت على الفور اكتب جميع تلك القصص التي كنت احكيها في الحفلات واضعها في قائمة ومن هنا قررت أن اكتب فيلما يونانيا يقوم بتمثيله يونانيين وقلت أنني سأقوم فيه بدور وصيفة الشرف"، الباقي كما يقولون اصبح تاريخا، وتمكنت نيا بأفلامها اليونانية الكوميدية الرائعة من تحقيق الكثير من النجاح والشهرة.