شاهدة عيان تؤكد تعدي جوني ديب على امبر هيرد 

شاهدة عيان تؤكد تعدي جوني ديب على امبر هيرد

شاهدة عيان تؤكد تعدي جوني ديب على امبر هيرد

دفاع جوني ديب يرد

دفاع جوني ديب يرد

تغريدات شاهدة العيان

تغريدات شاهدة العيان

امر تقيدي ضد جوني ديب

امر تقيدي ضد جوني ديب

amber heard and johnny depp

amber heard and johnny depp

صديقة الممثلة امبر هيرد (Amber Heard) التي قامت بالاتصال بخدمة الطوارئ 911 والابلاغ عن تعدي الممثل جوني ديب (Johnny Depp) بالضرب على امبر هيرد في المشادة الاخيرة التي وقعت بينهما ، ليست سوى الكاتبة ومقدمة البرامج أي أو تيليت رايت (iO Tillett Wright) وطوال الفترة الماضية التزمت رايت الصمت حول الازمة ما بين الزوجين هيرد وديب، والتي تصاعدت بعد تقدم هيرد بالطلب الطلاق وحصولها على أمر تقيدي بحق ديب واتهامه بالتعدي عليها جسديا وإساءة معاملتها خلال فترة زواجها التي استمرت لمدة 15 شهر، إلا أن رايت قررت الحديث للمرة الاولى عن روايتها للاحداث التالية للمشادة بين هيرد وديب والسبب هو شعورها بالغضب من التقرير الجديد لموقع "TMZ" والذي اثار التساؤلات حول صحة رواية هيرد عن تعرضها للاصابة بكدمات على يد ديب، ولقد ردت رايت على تقرير TMZ ووصفته "بالهراء" في سلسلة من التغريدات التي نشرتها على صفحتها على موقع تويتر.

تغريدات شاهدة العيان


رايت كتبت في تغريدتها الاولى: "هذا محض هراء، لقد اكتفيت بالفعل، لقد شاهدت الكدمات بنفسي. مرات عديدة. وشاهدت شفتيها المتورمتين، والجرح القطعي على جبهتها".

وتابعت رايت: " كم عدد الدلائل التي تحتاج امرأة لتقديمها؟ أنها تمتلك صور، رسائل نصية، شهود، وأمر تقيدي.... ثقافة لوم الضحية هذه تثير الغثيان، أنا شاهد عيان، أنا هنا، أنا أقول ما شاهدته، لا استطيع تحمل مشاهدة ما يجري ".

امبر هيرد كانت قد ادعت في وثائق رسمية قدمتها إلى المحكمة أن مشادة كبيرة قد وقعت بينها وبين زوجها جوني ديب في يوم 21 مايو وأن المشادة اتخذت منحنى سيئا بسبب ردود افعال ديب العنيفة والذي تقول أنه قذفها في وجهها بهاتف محمول.

رايت كتبت في تغريدة أخرى: "لقد كنت معها على الهاتف عندما قام بضربها، لقد سمعتها تصرخ. سأشهد بذلك هنا وفي داخل المحكمة وتحت القسم، ماذا تحتاج امرأة اكثر من هذا".

امر تقيدي ضد جوني ديب


امبر هيرد حصلت من المحكمة على أمر تقيدي مؤقت ضد جوني ديب في يوم 27 مايو، بعد أن تحدثت في المحكمة عن سلوك ديب العدواني اتجاهها طوال فترة زواجهما وتعديه عليها بالضرب مرات عديدة وقالت أن المشادة الأخيرة التي وقعت بينهما بدأت بحوار هادئ بينهما عن وفاة والدة ديب، وبعدها طبقا لما روته امبر بدأ يتحدث عن امور غير حقيقة تتلق بوفاة والدته وعندما حاولت ايضاح الامر له تغيرت حالته المزاجية بشكل درامي واصبح شديد الانفعال ثم قام بالصياح في وجهها وضربها بالهاتف المحمول ثم قام بجذبها من شعرها والامساك بوجهها بقوة قبل أن تتمكن من الهرب منه لبعض الوقت وتتصل بصديقتها.

دفاع جوني ديب يرد


لارا واسر (Laura Wasser) محامية جوني ديب والتي قامت بتمثيل ديب امام المحكمة اكدت أن ادعاءات امبر هيرد ليست حقيقية وأنها ليست سوى محاولات مبكرة لتأمين تسوية مالية افضل لها عند الطلاق بادعاء اساءة ديب إليها.