مخرج Begin Again: لن أعمل مع كيرا نايتلي مجددا

المخرج جون كارني

المخرج جون كارني

فيلم  Begin Again

فيلم Begin Again

فيلم  Begin Again

فيلم Begin Again

فيلم  Begin Again

فيلم Begin Again

فيلم  Begin Again

فيلم Begin Again

فيلم  Begin Again

فيلم Begin Again

فيلم  Begin Again

فيلم Begin Again

صرح المخرج جون كارني John Carney مخرج فيلم Begin Again أنه لا يود التعاون مرة أخرى مع الممثلة كيرا نايتلي Keira Knightley فى أى عمل آخر بسبب افتقارها لبعض العناصر التى تؤهلها لمتطلبات آداء أدوار معينة يريدها المخرج الإيرلندي الجنسية.

أسباب رفض التعاون

 فيلم  Begin Again

وقد أرجع جون كارني John Carney أسباب عدم رغته التعامل مع كيرا نايتلي Keira Knightley مرة أخرى، إلى وجود حاشية ملازمة لها على الاستمرار تتدخل فى كل شئ، سواء كانت المواعيد أو ترتيبات معينة، ما يحدث تأخير فى آداء بعض الأشياء، مشيرا إلى أنه كان يعلم من البداية صعوبة الاستعانة بممثلة ليس لديها قدرة على العزف أو الغناء فى فيلم بطله الموسيقى بالدرجة الأولى، وأنه حاول معها أكثر مرة حتى تخرج أكثر ما عندها، لكن نايتلي لديها وازع الخوف على شخصيتها أمام الكاميرا ولا تريد تجربة أى شئ جديد، مما أضعفها سواء أمام الكاميرا أو أمامي.

فيلم Begin Again

فيلم Begin Again يدور حول علاقة رومانسية بين مطرب وكاتبة أغنيات، الحظ يبتسم له ويبدأ فى عمل أغنيات وحفلات موسيقية خاصة ويتركها من أجل الموسيقى وفتاة أخرى، تبدأ بعدها المطربة فى الانعزال حتى تقابل أحد وكلاء المطربين فى مانهاتن ويبدأ التعاون بينهم الذي يثمر عن عدد من المشروعات الغنائية بدون الاستعانة بأي شركة أنتاج، الفيلم تكلف انتاجه 8 مليون دولار، واستطاع جمع 16 مليون دولار داخل الولايات المتحدة وجمع أكثر من 46 مليون دولار خارجها.

وأثنى المخرج الإيرلندي على أداء كل من مارك رافلو Mark Ruffalo الذي وصفه بالممثل الرائع، وعلى المطرب آدم لافين Adam Levine عضو فريق Maroon 5 بطلا الفيلم، وأعجب بشدة بآداء المطرب الشاب على اعتبار انه أول أعماله السينمائية، لكنه ليس لديه خوف أمام الكاميرا، ويريد تعلم المزيد.

كيرا نايتلى صاحبة الترشيح لجائزة الأوسكار مرتين عن فيلمي  Pride and Prejudiceو The Imitation Game، رفضت التعليق على ادعاءات جون كارني.

المخرج الإيرلندي أكد أنه أضطر للعودة إلى دبلن، حتى يمكنه التخلص من الاثار السيئة التى تركها التعاون خلال فيلم Begin Again، مضيفا أنه هناك يتعاون مع ممثلين واعمال فنية لا تستحوذ على تلك الضجة أو المساحة الإعلامية مثلما يتم تنفيذ العمل فى هوليود، وليس هناك ممثل يعتبر نفسه هو البطل، فالبطل هو العمل الفني.

آخر أعماله

سبق وأن أخرج جون كارني John Carney افلام once  و Begin Again والتى تتميز بالطابع الموسيقي، وتحتوي على عدد من الاغنيات التى تميز العمل، وأنتهى كارني مؤخرا من فيلم Sing Street وهو فيلم غنائي موسيقي جديد، يروي قصة حياة طفل يهوى الموسيقى خلال فترة الثمانينات فى القرن الماضي، ويبدأ فى تكوين فرقة موسيقة حتى يستطيع جذب انتباه الفتاة الغامضة التى يحبها.